مساعدة ليبية ومكتب لمعارضة سوريا
آخر تحديث: 2012/3/1 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/1 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/8 هـ

مساعدة ليبية ومكتب لمعارضة سوريا

مصطفى عبد الجليل أكد أن السوريين عانوا أكثر مما عانى الليبيون (الجزيرة)
قررت الحكومة الليبية منح المعارضة السورية مساعدات إنسانية بقيمة 100 مليون دولار، وسمحت للمجلس الوطني السوري بفتح مكتب له في طرابلس.

وزار ممثلون للمجلس الوطني السوري المعارض طرابلس هذا الأسبوع بعدما عرض رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل في وقت سابق من هذا الشهر استضافة مكتب للمجلس السوري في ليبيا.

وردا على سؤال عن كون ليبيا التي تواجه احتياجات هائلة في إعادة الإعمار قادرة على تحمل مثل هذه المساعدات، قال المتحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي محمد الحريزي لرويترز إنه لا توجد مشكلة.

غير أنه أكد أنه من السابق لأوانه تحديد كيفية تسليم المساعدات التي تشمل أدوية وأغذية، وأوضح أن مكتب رئيس الوزراء سيحدد آلية تقديم المساعدات بالتعاون مع هيئة المساعدات الليبية والهلال الأحمر الليبي، مضيفا أنه ينبغي لليبيين أيضا التبرع ودعم الثورة السورية على الصعيد الدولي.

وجاءت هذه المساعدات غداة تأكيد عبد الجليل في ختام اجتماعه بأعضاء من المجلس الوطني السوري بأن ليبيا ستقدم "إلى إخواننا السوريين كل ما هم بحاجة إليه في المجالات الإنسانية والطبية"، وقال إن "مأساة إخواننا السوريين تفوق ما عانينا منه في ليبيا".

وكانت الحكومة الليبية الجديدة من أوائل الحكومات التي اعترفت بالمجلس الوطني السوري باعتباره السلطة الشرعية في سوريا وذلك في أكتوبر/ تشرين الأول، وطردت القائم بالأعمال السوري والعاملين معه من طرابلس في وقت سابق من هذا الشهر احتجاجا على الحملة ضد المعارضين للرئيس بشار الأسد.

المصدر : وكالات

التعليقات