العراق يدعو لتفهم موقفه من معاقبة إيران
آخر تحديث: 2012/2/5 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/5 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/13 هـ

العراق يدعو لتفهم موقفه من معاقبة إيران

زيباري (يمين) وبن حلي خلال زيارة الأخير للعاصمة العراقية الأربعاء الماضي

استبعدت الحكومة العراقية أن يؤثر طلبها استثناء العراق من إجراءات الحظر الاقتصادي المفروض على إيران على عقد القمة العربية في بغداد في 29 مارس/آذار المقبل، داعية المجتمع الدولي إلى تفهم طلبها هذا كما تفهم طلبا مماثلا تقدمت به اليابان.

وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ في تصريح له اليوم إن طلب استثناء العراق من العقوبات على إيران الذي ستتقدم به الحكومة العراقية لن يؤثر على عقد القمة العربية ببغداد، معتبرا أن هذا الطلب يأتي للحفاظ على ما وصفها بمصالح وأموال البلاد وليس لأي شيء آخر.

وأوضح أن العراق يمتلك احتياطيا نقديا في الولايات المتحدة يبلغ ستين مليار دولار، وبالتالي فإن هناك أكثر من سبب يدعوه إلى طلب الاستثناء. واعتبر أن من الطبيعي أن تسعى الدول للحفاظ على مصالحها عبر علاقاتها التجارية، "وهذا لا يؤثر على علاقاتنا مع الآخرين، فالكل ينظر لمصالحه الخاصة".

وأضاف أن الحكومة العراقية تريد أن يكون لها دور في حل الأزمة الحالية بين طهران وواشنطن وتهدئة الأمور لضمان أن لا تنجرف المنطقة نحو توتر كبير يضر بالعراق.

وكانت الحكومة العراقية أعلنت الجمعة الماضية أنها ستطلب من واشنطن استثناء العراق من العقوبات المفروضة على إيران مثلما فعلت اليابان، ولفتت إلى أن قرار العقوبات يسمح بإعفاء دول معينة من أحكامه، مشيرة إلى أن العراق سيتأثر عند تطبيق هذا الحظر، لا سيما أن حجم التبادل التجاري بين بغداد وطهران يصل إلى عشرة مليارات دينار عراقي (8.5 ملايين دولار أميركي).

وكانت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وعدد من الدول الأخرى فرضت في يناير/كانون الثاني الماضي حزمة من العقوبات على إيران تشمل حظراً على قطاعها النفطي، وتجميد أصول البنك المركزي الإيراني وحظر جميع أشكال التجارة مع طهران بخاصة تجارة الذهب والمعادن النفيسة.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني للصحفيين الخميس "نريد أن نتأكد من أن تنفيذ تلك العقوبات يجري بطريقة لا تسبب -عن غير قصد- أذى لحلفائنا أو لأسواق النفط".

وخلال زيارته إلى بغداد الأربعاء الماضي قال أحمد بن حلي نائب الأمين العام للجامعة العربية في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري بالعاصمة العراقية، إنه تم التوصل إلى اتفاق على تحديد يوم 29 من مارس/آذار المقبل لاجتماع القادة العرب، ويسبقه يوم 28 منه اجتماع وزراء الخارجية ويوم 27 سيكون لاجتماع وزراء الاقتصاد.

المصدر : وكالات