نصر الله: تهديدات إسرائيل لا تخيفنا
آخر تحديث: 2012/2/24 الساعة 23:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/24 الساعة 23:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/2 هـ

نصر الله: تهديدات إسرائيل لا تخيفنا

الأمين العام لحزب الله: يجب البحث عن حل سياسي لرأب الصدع  بسوريا (الأوروبية-أرشيف)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قال الأمين العام  لحزب الله  اللبناني حسن نصر الله إن تهديدات إسرائيل للبنان تنسجم مع عقليتها التي طالما هددت بشطب الآخرين، لكنه أوضح أن تلك التهديدات لا تخيف حزبه. كما انتقد الرافضين للحل السياسي في سوريا.

وأكد نصر الله، في خطاب بُث عبر شاشة عملاقة خلال مهرجان أقيم بعد ظهر اليوم الجمعة في وادي البقاع بشرق لبنان، أن حزبه تعلم ألا يخاف من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ولا من وزير الدفاع إيهود باراك، كما لم يخف من رئيس الوزراء السابق إيهود أولمرت، مضيفا أن إسرائيل يمكن أن تهدد وتلوح بما تشاء.

وألمح، في كلمته التي جاءت لإحياء ذكرى شهداء قادة المقاومة، إلى أن عدد المقاومين صار يقدر بعشرات الآلاف، موضحا أنه في الماضي كان عدد المقاومين وعتادهم أقل ولم يخافوا من إسرائيل قط، وتساءل الأمين العام "في الماضي عندما كانت إسرائيل في عيون الناس جبارة كانت لا تخفينا، فكيف اليوم؟".

يأتي ذلك بعد أن نُقلت عن نتنياهو تهديدات بضرب وتدمير لبنان، وكذلك عقب إجراء الجيش الإسرائيلي مؤخرا لمناورات برية تحاكي دخوله في حرب مع لبنان.

سوريا
وفيما يتعلق بالأزمة السورية انتقد نصر الله أطرافا –لم يسمّها- تصر على رفض الحل السياسي للأزمة السورية.

وأضاف أنه "بأي مكان يجب البحث عن حل سياسي لرأب الصدع"، وألمح إلى أن الحكومة في البحرين إن أرادت الوصول لحل سياسي فلا ينبغي منع ذلك، في إشارة إلى الاحتجاجات الشيعيّة المندلعة في البحرين.

وسبق أن أكد حزب الله وأمينه العام دعمهم التام لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، وانتقدوا -بصورة مباشرة- المعارضة السورية واعتبروا أنها "تقدم أوراق اعتماد" إلى الولايات المتحدة وإسرائيل.

وأعاد نصر الله تأكيده على وجود مشروع أميركي إسرائيلي لتدمير المنطقة وإيجاد صراع طائفي.

المصدر : يو بي آي

التعليقات