دعوة عربية لقرار أممي بشأن سوريا
اغلاق

دعوة عربية لقرار أممي بشأن سوريا

العربي (يمين) والنصر أثناء المؤتمر الصحفي المشترك في القاهرة (الجزيرة)

دعا الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي ورئيس الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة السفير ناصر عبد العزيز النصر اليوم الاثنين مجلس الأمن الدولي إلى إصدار قرار لوقف العنف الجاري في سوريا.

وقال العربي في مؤتمر صحفي مشترك مع النصر في القاهرة إن هناك مؤشرات تأتي من روسيا والصين على تغيير موقفيهما مما يجري في سوريا، مشيرا إلى أنه أجرى مباحثات مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بشأن الاتفاق على إرسال مبعوث خاص إلى دمشق.

وأكد ضرورة أن يصدر مجلس الأمن قرارا ملزما بوقف العنف في سوريا. وأضاف أن اجتماع أصدقاء سوريا في تونس أواخر هذا الأسبوع يهدف إلى ممارسة مزيد من الضغط على النظام السوري.

من جانبه قال السفير النصر -مندوب قطر ورئيس الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة- إنه من الضروري مواصلة الضغوط من أجل اتخاذ قرارات تنهي العنف في سوريا.

وأشار النصر إلى وجود انتهاكات كبيرة لحقوق الإنسان في سوريا، مؤكدا ضرورة ممارسة كافة الضغوط داخل مجلس الأمن لوقف العنف في سوريا خاصة في ظل وجود صعوبات وعدم توافق داخل المجلس يعوق اتخاذ أي قرار في هذا الشأن.

وأضاف أن هناك حالة من عدم الالتزام بالمبادرة العربية داخل مجلس الأمن، معربا عن أمله في أن يتخذ المجلس قرارا يوقف العنف في سوريا.

ن جهة ثانية قال النصر إن هناك جهودا حثيثة تبذل من أجل إعادة النظر في تشكيلة مجلس الأمن الدولي، معتبرا أنه قد حان الوقت لإعادة النظر في هذه التشكيلة.

من جانبه قال العربي إن العالم العربي قاسى الأمرين من طريقة عمل مجلس الأمن، ولذلك يجب إصلاح هذا المجلس ووضع حد للحقوق التي لا نهاية لها للدول الدائمة العضوية والتي فرضت ولم تنتخب.

المصدر : الجزيرة + وكالات