السوريون يحيون ذكرى مجزرة حماة
آخر تحديث: 2012/2/2 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/2 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/10 هـ

السوريون يحيون ذكرى مجزرة حماة

مظاهرة اليوم للاجئين ومقيمين سوريين أمام السفارة السورية بعمان (الفرنسية)

تظاهر معارضون للنظام السوري في دمشق ومدن أخرى اليوم الخميس إحياء للذكرى الثلاثين لما يوصف بـ (مجزرة حماة) التي راح ضحيتها الآلاف من أبناء المدينة، ويتهم بارتكابها عام 1982 نظام الرئيس الراحل حافظ الأسد.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان أن حماة شهدت اليوم إضرابا عاما بالمناسبة، وصبغت شوارع المدينة وأجزاء من نواعير حماة الأثرية باللون الأحمر وكتب عليها "حافظ مات وحماة لم تمت" في إشارة إلى الرئيس السابق حافظ والد الرئيس الحالي بشار الأسد.

وذكر سكان أن الدبابات أغلقت الساحات الرئيسية في حماة لمنع المظاهرات، وقال ناشط بالمدينة "إنهم يريدون طمس الذكرى ولا يريدوننا أن نتذكر لكننا لن نقبل ذلك".

 كما سارت مظاهرة أخرى إحياء للذكرى في داريا بريف دمشق، ووزعت لقطات فيديو لمظاهرة نسائية في الوعر بمحافظة حمص ومظاهرة أخرى في قامشلو بالقامشلي، وبرز المتظاهرون وهم يرددون أناشيد حماسية ويرفعون الأعلام السورية لحقبة ما قبل حكم حزب البعث.

في الخارج
وخارج سوريا تظاهر أيضا السوريون في مناطق متفرقة من العالم إحياء للذكرى الثلاثين لمجزرة حماة، وكانت أبرز تلك المظاهرات أمام السفارة السورية في العاصمة الأردنية عمان.

وكانت المعارضة دعت إلى التظاهر يومي الخميس والجمعة في سائر أنحاء البلاد تحت شعار "عذرا حماة".

ويقول سكان المدينة ومنظمات حقوقية إن حماة تعرضت ابتداء من الثاني من فبراير/ شباط 1982 وعلى مدى أربعة اسابيع لهجوم مدمر شنته القوات الحكومية ردا على تمرد مسلح نفذته حركة الإخوان المسلمين مما أسفر عن سقوط عشرين ألف قتيل، وفق بعض التقديرات بينما  تقول المعارضة إن عدد الضحايا بلغ أربعين ألفا.

المصدر : وكالات