مسيرات تستنكر إحراق ساحة عدن باليمن
آخر تحديث: 2012/2/13 الساعة 01:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/13 الساعة 01:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/21 هـ

مسيرات تستنكر إحراق ساحة عدن باليمن

اليمن شهد عدة مسيرات منددة بإحراق ساحة الحرية بعدن (الجزيرة)

ياسر حسن-لحج

شهد عدد من مدن اليمن الأحد مسيرات حاشدة للتأكيد على المشاركة الفاعلة في الانتخابات الرئاسية وإدانة إحراق ساحة الحرية بعدن من قبل مسلحين يتبعون الحراك الجنوبي.

ففي محافظة الضالع جنوبي اليمن خرج عشرات الآلاف في مسيرة طافت شوارع مدينة قعطبة دعت للمشاركة الفاعلة في الانتخابات الرئاسية والإسهام في بناء اليمن الجديد، كما نددت المسيرة بإحراق ساحة الحرية بعدن من قبل أنصار الحراك.

وفي عدن خرجت مسيرة نسائية طافت شوارع مدينة كريتر مستنكرة حادثة إحراق ساحة الحرية بعدن وداعية للمشاركة في الانتخابات ومواصلة استكمال أهداف الثورة.

وقالت عيشة صالح -رئيسة منتديات التغيير للفتاة والمرأة بعدن- إن نساء عدن خرجن للتنديد بالمحرقة التي تعرضت لها ساحة الحرية بعدن

وعلى نفس الصعيد خرجت مسيرة مماثلة بالعاصمة صنعاء تستنكر إحراق ساحة الحرية بعدن وتدعو للإسهام في استكمال أهداف الثورة والمضي نحو الانتخابات الرئاسية.

إحراق ساحة الحرية بعدن خلف عددا من الجرحى (الجزيرة)
ادانة
في سياق ذي صلة أدان الحزب الاشتراكي اليمني حرق مخيم ساحة الحرية في عدن بجنوب اليمن ووصفه بأنه حلقة في مسلسل الفتنة بالبلاد.

واعتبر الحزب الذي كان يحكم جنوب اليمن قبل قيام الوحدة، أن عملية إحراق الساحة "تهدف للزج بعدن في أتون فتنة خطيرة لا تخدم إلا المشبوهين والفاسدين والمنتفعين بالنظام القديم، والرافضين للنقل السلمي للسلطة".

وبدورها أصدرت ثلاث مجموعات انفصالية بيانا تدين فيه الهجوم، ووصفته بأنه حيلة من الشمال لإضعاف مطالب الجنوب بالاستقلال.

وقالت في بيان إننا "ندعو كل الأطراف إلى عدم الانجرار وراء المخطط الاستعماري الهادف إلى تحويل نضال شعبنا الموجه ضد المستعمر إلى صراع جنوبي".

وكان مسلحون قد اقتحموا السبت ساحة الحرية التي يعتصم فيها محتجون من مختلف القوى السياسية اليمنية المطالبة بإسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح وأحرقوا جميع الخيام الموجودة بها مما أسفر عن إصابة خمسة أشخاص على الأقل.

واتهم رئيس اتحاد القوى الثورية في عدن الدكتور عبد الله العليمي في حديث للجزيرة نت عناصر تابعة للجناح المسلح في الحراك الجنوبي بمداهمة المخيم والاعتداء بالضرب على من كانوا فيه.

اعتداء
من جانب آخر أقدم محتجون من أنصار الحراك الجنوبي بضاحية المسيمير محافظة لحج على اقتحام مقر اللجنة الأصلية للانتخابات بالدائرة 75 مما اضطر اللجنة إلى الاحتماء بمقر أمن المنطقة.

وقال غارف الحوشبي عضو اللجنة الإشرافية للانتخابات بمحافظة لحج إن المحتجين تبعوا اللجنة إلى مقر الأمن ورشقوا المبنى بالحجارة وحاولوا اقتحامه.

وفي محافظة عدن كبرى مدن الجنوب قام محتجون يحملون علم دولة الجنوب السابقة بإلقاء قنبلة على مقر اللجنة الأصلية للانتخابات بالدائرة 27 بالشيخ عثمان.

كما حاصروا المبنى ومنعوا اللجنة من الخروج ومزقوا صور مرشح التوافق الوطني عبد ربه منصور هادي التي كانت معلقة بجوار مقر اللجنة مطالبين بمنع الانتخابات.

وتشهد عدد من مدن جنوب اليمن احتجاجات يقودها الحراك الجنوبي تطالب بمنع إقامة الانتخابات في المحافظات الجنوبية، غير أن تلك الاحتجاجات بدأت تأخذ طابعا أكثر عنفا مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية في اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات