قتلى وقوات النظام تقصف دمشق وريفها
آخر تحديث: 2012/12/4 الساعة 14:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/12/4 الساعة 14:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/20 هـ

قتلى وقوات النظام تقصف دمشق وريفها

 
محيط دمشق يشهد مؤخرا حملة عسكرية واسعة تنفذها القوات النظامية للسيطرة على معاقل للمعارضة (الجزيرة)

قصفت القوات النظامية الأحياء الجنوبية لدمشق بالمدفعية، وشنت حملة اعتقالات في حيي الميدان والقابون، وفي وقت سيطر فيه الثوار على بلدة بدير الزور، استمرت الاشتباكات بين الجيشين النظامي والحر على أطراف طريق مطار دمشق، في الأثناء قتل اليوم 29 شخصا معظمهم بدمشق وريفها ودرعا.

ويشهد محيط العاصمة السورية في الأيام الأخيرة حملة عسكرية واسعة تنفذها القوات النظامية للسيطرة على معاقل للمقاتلين المعارضين فيها، لتأمين شريط بعرض ثمانية كيلومترات في محيط دمشق. وطالت العمليات للمرة الأولى محيط طريق مطار دمشق.

وفي دمشق أيضا، اغتيل صحافي اليوم يعمل في صحيفة رسمية سورية أمام منزله حسبما أفاد التلفزيون الرسمي السوري. وقال التلفزيون إن "مجموعة إرهابية" مسلحة اغتالت الصحافي ناجي أسعد (في الستينيات من العمر) أمام منزله في حي التضامن أثناء قدومه إلى صحيفة تشرين، واضعا الاغتيال في إطار "استهداف الكفاءات الوطنية".

وفي ريف دمشق، قالت الهيئة العامة للثورة إن الجيش قصف مدنا وبلدات منها داريا والزبداني وبيت سحم (لليوم السادس على التوالي) والسيدة زينب ومعضمية الشام والمليحة، كما استهدف القصف بلدات في الغوطة الشرقية. وشهدت داريا اشتباكات عنيفة بين الجيشين الحر والنظامي الذي يحاول اقتحام المدينة.

في محافظة دير الزور سيطر مقاتلون من جبهة النصرة على قرية التبني الواقعة على طريق الرقة دير الزور، وذلك إثر اشتباكات عنيفة دارت أمس حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقصف الجيش النظامي أحياء عدة بمدينة دير الزور، كما قصف قرية الحسينة بريفها. وشهدت أحياء الجبيلة والموظفين والرشدية اشتباكات بين قوات النظام والجيش الحر. من جهته أكد الجيش الحر أنه يواصل حصار مطار دير الزور العسكري منذ عدة أيام.

video

ملاحقة الإرهابيين
وفي القنيطرة قالت لجان التنسيق المحلية إن قوات النظام قصفت بالمدفعية بلدتي بئر عجم والبريقة. كما طال القصف مناطق في ريف اللاذقية، وبلدة طفس في درعا. وتحدثت أنباء عن انفجار سيارة مفخخة أمام كلية الهندسة في حلب.

وقتل أربعة أشخاص وجرح عدد آخر في قصف مدفعي للجيش النظامي على القصير بحمص.

في المقابل أفادت صحيفة "الوطن" السورية القريبة من النظام، أن الجيش النظامي استمر في تقدمه على كافة محاور ريف دمشق، ملحقا خسائر فادحة في صفوف "الإرهابيين".

وأضافت أن الجيش واصل ملاحقة المسلحين في البلدات المحيطة بطريق مطار دمشق الدولي، وأن وحداته دكت مقرات للمجموعات المسلحة في بلدات بيت سحم وببيلا وعقربا.

ووفقا للجان التنسيق في سوريا فإن 150 شخصا قتلوا أمس معظمهم في حلب وريف دمشق.

وأحصى المرصد السوري سقوط أكثر من 41 ألف قتيل في النزاع السوري المستمر منذ 20 شهرا.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات