أطلقت الجزيرة نت اليوم الأحد تقنيات جديدة لخدمة التعليق على الأخبار، وذلك بهدف تحقيق تواصل أكبر مع القراء وانتشار أوسع بفتح نوافذ مع مواقع التواصل الاجتماعي.

ويأمل موقع الجزيرة نت بإطلاق هذه المرحلة من تطوير خدمة التعليقات أن يكون قطع شوطا جيدا في مواكبة التقنيات المرتبطة بخدمة التعليقات على الخبر، وشوطا إضافيا في العلاقة مع شبكات التواصل الاجتماعي الأساسية خصوصا تويتر وفيسبوك، وفق ما أكده مدير التحرير بالموقع محمد المختار ولد الخليل.

ويتيح هذا التحديث إمكانية التواصل مع المعلقين، برسائل توضح لهم حالة التعليقات التي أرسلوها.

الحساب الخاص
كما أصبح بإمكان القارئ التعليق على الخبر باستخدام حسابه الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة (فيسبوك، تويتر، غوغل بلس)، بالإضافة إلى إمكانية التعليق باستخدام العضوية على موقع الجزيرة نت مع إبقاء طريقة التعليق المعتمدة حاليا (زائر).

ويستطيع المعلقون كذلك نشر تعليقاتهم على صفحاتهم الخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك من خلال الحساب الذي قاموا بالتعليق منه.

وإثراء للتفاعل بين المشاركين جرى توفير خدمة (الردود)، إذ أصبح بإمكان أي معلق الرد على مشاركات الآخرين.

كما أضيفت خدمة (Like وDislike) لتقييم التعليقات.

إبلاغ وترتيب
وتتضمن الخطوات الجديدة الإبلاغ عن إساءة، وبموجبها يمكن للمعلقين إبلاغ محرر التعليقات عن أي إساءة ترد فيها.

وتشمل أيضا إتاحة خدمة ترتيب التعليقات لزائري موقع الجزيرة نت حسب الأحدث أو الأقدم أو الأكثر تقييما أو الأقل تقييما.

وأضيفت إلى التعليقات أيضا خدمة (RSS) على الموقع المباشر، ليتمكن الزائرون من تتبع التعليقات الواردة على خبر ما أولا بأول باستخدام قارئ الـRSS.

وبات بالإمكان كذلك استخدام صورة المعلق للمستخدم المسجل في عضوية الجزيرة وأيضا إظهار صورة المستخدم المسجل لدى مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر : الجزيرة