إحدى القضايا المتهم فيها الفقي إهدار المال العام باتحاد الإذاعة والتلفزيون (الأوروبية-أرشيف)

قرر النائب العام المصري المستشار طلعت عبد الله اليوم الأربعاء الطعن بالاستئناف على قرار إخلاء سبيل أنس الفقي -وهو آخر وزير للإعلام في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك- على ذمة محاكمته في إحدى القاضيا المتهم فيها بإهدار المال العام باتحاد الإذاعة والتلفزيون.

ومن المنتظر أن تحدد محكمة استئناف القاهرة موعد عقد جلسة عاجلة أمام إحدى دوائر محكمة جنايات القاهرة لنظر الطعن بالاستئناف المقدم من النيابة على قرار إخلاء سبيل الفقي.

وكانت جنايات القاهرة قد أخلت سبيل الفقي في ضوء التظلم المقدم منه على قرار حبسه احتياطيا على ذمة محاكمته، حيث جاء قرارها في ضوء تجاوز المتهم فترة الحبس الاحتياطي المقررة قانونا على ذمة محاكمته أمام محكمة الجنايات.

يُذكر أن محكمة النقض قضت بقبول الطعن المقدم من الفقي ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون الأسبق أسامة الشيخ، وإعادة محاكمتهما أمام دائرة جنايات جديدة لاتهامهما بإهدار المال العام باتحاد الإذاعة  والتلفزيون، بعد إصدار جنايات القاهرة حكم السجن المشدد سبع سنوات بحق الفقي وخمس سنوات على الشيخ.

وكانت جنايات القاهرة قررت الثلاثاء إخلاء سبيل أمين عام الحزب الوطني المنحل صفوت الشريف المحبوس منذ اندلاع الثورة بكفالة خمسين ألف جنيه (حوالي ثمانية آلاف دولار) في قضية الكسب غير المشروع، إلا أن النائب العام قرر الطعن بالاستئناف على قرار المحكمة.

المصدر : وكالات