فوز أربع سيدات بأول انتخابات بلدية بعُمان
آخر تحديث: 2012/12/23 الساعة 23:30 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/12/23 الساعة 23:30 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/10 هـ

فوز أربع سيدات بأول انتخابات بلدية بعُمان

البوسعيدي أعلن أن نسبة المشاركة في الانتخابات البلدية تجاوزت 50% (الفرنسية)

أعلن وكيل وزارة الداخلية العماني ورئيس لجنة الانتخابات خالد بن هلال البوسعيدي الأحد أن نسبة المشاركة في أول انتخابات بلدية في سلطنة عُمان فاقت 50%. 

ونقلت وكالة الأنباء العمانية عن البوسعيدي قوله إن المشاركة في استحقاق السبت بلغت 50,3% من إجمالي الناخبين المثبتين في النظام الألكتروني للبطاقة الشخصية، وليس من إجمالي المقيدين في السجل الانتخابي. وكان على الناخبين التسجيل إلكترونيا للمشاركة.

ومن بين أعضاء المجالس البلدية المنتخبين الـ192 انتخبت أربع سيدات من بين 46 مرشحة.

وترشح 1475 شخصا لحوالي 60 مجلسا بلديا في مختلف أنحاء السلطنة. وترشح هؤلاء كمستقلين نظرا لحظر الأحزاب السياسية في البلاد. 

وتعين السلطات من غير الأعضاء المنتخبين رئيسا لكل مجلس بلدي ووكيلا له، فيما لم يكن في البلاد سابقا إلا مجلس بلدي واحد في مسقط، جميع أعضائه معينون.

ولن تكون للمجالس المنتخبة أي سلطة تنفيذية بحسب مرسوم أصدره السلطان قابوس بن سعيد في أكتوبر/تشرين الأول 2011 حدد دورها بتقديم توصيات لتحسين الخدمات البلدية. 

لكن السلطات قدمت انتخابات السبت على أنها خطوة نحو توسيع المشاركة الشعبية في الحياة العامة في السلطنة. 

وشهدت عُمان -التي يبلغ عدد سكانها حوالي ثلاثة ملايين نسمة، 20% منه أجانب- في ربيع 2011 احتجاجات لم تستهدف شخص السلطان الذي يمسك بزمام السلطة، بل الحكومة المتهمة بالفساد.

وبعد الاحتجاجات، أمر السلطان قابوس في مارس/آذار2011 بتعديل القانون الأساسي للدولة "بما يحقق منح مجلس عُمان الصلاحيات التشريعية والرقابية، وفقا لما يبينه النظام الأساسي للدولة".

ويشكل مجلس عُمان البرلمان بمجلسيه، مجلس الشورى المنتخب ومجلس الدولة المعين.

وفي منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي انتخب العمانيون أعضاء مجلس الشورى البالغ عددهم 84 نائبا. ويضم مجلس الدولة 57 عضوا.

المصدر : الفرنسية

التعليقات