المالكي شدد على احترام الدستور (الأوروبية-أرشيف)

هاجم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي رئيس كردستان العراق مسعود البارزاني، واتهمه بتجاوز الدستور بإصدار قرار ينص على تسمية المناطق التي توصف بأنها متنازع عليها "مناطق كردستانية خارج الإقليم".

وقال المالكي في بيان "هذا القرار رغم أنه يفتقد إلى أي قيمة قانونية ولا يمكن أن يترتب عليه أي أثر فإنه يشير إلى جرأة كبيرة وتجاوز على أرفع وثيقة عراقية هي الدستور ومخالفة لأبسط مبادئه".

وأضاف "إننا على يقين أن هذه التجاوزات ما كانت لتحدث لو تحركت السلطات المعنية والقوى السياسية لشجب الانتهاكات الأخرى التي ارتكبت من إدارة الإقليم طيلة السنوات الماضية في وقتها".

وكان البارزاني أصدر قرارا الجمعة ينص على استخدام عبارة "المناطق الكردستانية خارج الإقليم" على المناطق التي باتات عنوانا للنزاع مع بغداد وأبرزها كركوك الغنية بالنفط.

وتشهد العلاقة بين الحكومة المركزية ببغداد وحكومة ذلك الإقليم أزمة حادة بسبب خلافات عدة آخرها تشكيل بغداد "قيادة عمليات دجلة" لتتولى مسؤوليات أمنية بتلك المناطق. وقد عكس هذا الخلاف توترا على الأرض حيث قام كل من الطرفين بحشد قوات قرب تلك المناطق خاصة بمحافظة كركوك.

من ناحية أخرى, ألغى مجلس النواب العراقي عطلته، لمناقشة الموازنة العامة لعام 2013، والتي رفضتها كتلة التحالف الكردستاني "لاحتوائها على تجاوزات دستورية" كما تقول.

واعتبر نواب بالتحالف الكردستاني أن تلك التجاوزات تحول دون التصويت على الميزانية, وإلى مخالفة للمادة 62 من الدستور فضلا عما وصف بمحاولات "الصفح عن المفسدين وسراق المال العام" إضافة لتضمينها مصروفات أخرى "لا تعرف تفاصيلها".

المصدر : وكالات