علاقات إيران والعرب في ندوة بالدوحة
آخر تحديث: 2012/12/1 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/12/1 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/18 هـ

علاقات إيران والعرب في ندوة بالدوحة

الندوة ستبحث على مدى يومين العلاقات العربية الإيرانية (الجزيرة)

ينظم منتدى العلاقات العربية والدولية في العاصمة القطرية الدوحة غدا وبعد غد ندوة عن موضوع "العلاقات العربية الإيرانية في منطقة الخليج"، بمشاركة عدد من الأكاديميين والخبراء العرب والإيرانيين.

وتجري أشغال الندوة في فندق دبليو بالدوحة، ويشارك فيها خبراء وأكاديميون منهم سعيد حارب وبيروز مجتهد زاده وسعيد حسين موسويان ومحجوب الزويري وعبد الخالق عبد الله ولورنس لور.

وتحاول الندوة -حسب القائمين عليها- إجلاء واقع العلاقات العربية الإيرانية ومستقبلها وآثارها المباشرة على الجهتين.

ويقول مدير المنتدى الدكتور محمد الأحمري إن الندوة تأتي في سياق يتأكد فيه يوما بعد يوم أن الحوار الإيراني الخليجي "ضرورة للمنطقة على مستوى المثقفين والسياسيين".

ويضيف في تصريح للجزيرة نت أن الشعوب "لها دور كبير في صياغة العقول والتفكير في المستقبل"، وليس بالضرورة أن تخضع "لسياسة حكومات قد تكون سياسة اضطرار أو مواكبة أو تقديرا مؤقتا".

وأكد أن الندوة ستبحث أهمية "الترتيب الإستراتيجي وما يجب أن يتم وليس ما هو واقع فقط"، و"تهتم بأسس الخلاف وثقافته وظروفه ومشاهده"، وتناقش "السياسة والتاريخ والأحزاب المؤثرة والمآسي والمصالح والفرص للخلاص".

وأوضح أن المشاركين سيتبادلون الرأي أيضا في موضوع الجزر الإماراتية وموضوع جماعة الحوثيين في اليمن ومصيرها، وكذا "قضايا بالغة الأهمية"، مشيرا إلى أن أكثر مواد هذه الندوة ستطبع وتنشر.

ومنتدى العلاقات العربية والدولية في الدوحة يعرفه القائمون عليه بأنه "مؤسسة خاصة ذات نفع عام، ومركز مستقل تأسس للمساهمة في دعم التنمية الثقافية والسياسية وتعزيز آليات الحوار الإيجابي بين الأطراف الفكرية المختلفة في الوطن العربي وخارجه".

ويهتم المنتدى "بنشر الآراء والمواقف التي تهدف إلى تعزيز وتطوير القدرة لدى فئات المجتمع وصناع القرار على فهم وجهات النظر المختلفة لدى كل فئة والارتقاء بآليات الحوار للمشاركة في تحقيق أفضل الحلول للقضايا المحلية والإقليمية والدولية".

المصدر : الجزيرة