السودان قال إن انفجار اليرموك ناتج عن هجوم إسرائيلي (الفرنسية-أرشيف)
نفى وزير الخارجية السوداني علي كرتي بشدة مدّ بلاده حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالسلاح، وقال إن بلاده لن تكف عن تأييد حركة حماس برغم العدوان الإسرائيلي على السودان.

ووصف كرتي -في تصريحات لقناة "النيل الأزرق" السودانية- مزاعم إسرائيل بمد السودان حماس بالسلاح بأنها "أوهام اتخذتها إسرائيل ذريعة لضرب دولة تحتفظ بعلاقات سياسية مع حركة حماس". وأضاف أن حماس تقوم بصنع صواريخ يصل مداها إلى تل أبيب، ولذلك فهي ليست في حاجة إلى السودان لمدها بالسلاح.

يأتي هذا التصريح بعد انفجار وقع في مصنع اليرموك للسلاح الشهر الماضي، وقال السودان إن سببه غارة جوية إسرائيلية، فيما لم تعلق إسرائيل على ذلك.

وتتهم إسرائيل السودان بنقل أسلحة من إيران إلى حماس في غزة عن طريق صحراء سيناء المصرية، وينفي السودان هذا الاتهام لكنه كثيرا ما يعبر عن تأييده لحماس.

وسلطت زيارة سفينتين حربيتين إيرانيتين لميناء سوداني الأسبوع الماضي الضوء على العلاقات العسكرية بين البلدين، وأدت إلى تكهنات بأن للزيارة علاقة بانفجار مصنع السلاح، ونفى السودان ذلك قائلا إن الزيارة روتينية.

وفي هذا السياق، أكد وزير الخارجية السوداني أن علاقات السودان بإيران لا تضر بمصالح دول الخليج، مشيراً إلى أن هناك تضخيماً من الدول الغربية لهذه العلاقة. وطالب بجلوس السودان مع دول الخليج لتوضيح حدود هذه العلاقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات