زيارة الوزراء العرب إلى غزة امتداد لاجتماعهم السبت الماضي بالقاهرة بشأن العدوان الإسرائيلي (الجزيرة)
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
يتوقع أن يزور اليوم الثلاثاء وفد من وزراء خارجية الدول العربية والإسلامية قطاع غزة تعبيرا عن تضامنهم مع أهل القطاع الذي يتعرض لعدوان إسرائيلي لليوم السابع على التوالي أسفر عن سقوط أكثر من 100 شهيد.
 
وسيكون الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي على رأس وفد وزراء الخارجية العرب المتوجهين إلى قطاع غزة اليوم.
 
وسيكون ضمن الوفد وزير خارجية السلطة الفلسطينية رياض المالكي، لتكون أول مرة منذ 2007 يزور فيها وزير بحكومة رام الله القطاع الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
 
وأفاد مراسل الجزيرة بالقاهرة في وقت سابق بأنه سيكون من بين الوزراء وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو. وصدر إعلان من المتحدث باسم الخارجية التركية يؤكد أن الوزير أحمد داود أوغلو سيزور غزة الثلاثاء، دون ذكر مزيد من التفاصيل.
 
وكان وزراء الخارجية العرب قرروا في اجتماع استثنائي بالقاهرة السبت الماضي في ضوء العدوان الإسرائيلي على غزة "إعادة تقييم الموقف العربي" من مبادرة السلام العربية.
 
وتعد زيارة الوفد الوزاري العربي والإسلامي إلى قطاع غزة اليوم امتدادا لخطوات مماثلة قام بها الجمعة الماضي رئيس الوزراء المصري هشام قنديل على رأس وفد مصري كبير.
 
وفي اليوم التالي قام وفد وزاري تونسي يقوده وزير الخارجية رفيق عبد السلام بزيارة لقطاع غزة. 
 
وفي أحدث التحركات التضامنية مع أهل غزة زار وفد سياسي مصري، ترأسه رئيس مجلس الشعب المصري السابق رئيس حزب الحرية والعدالة محمد سعد الكتاتني وضم 59 شخصية من مختلف القوى السياسية المصرية قطاع غزة أمس الاثنين.
 
وتفقد الوفد مجمع الشفاء الطبي في غزة ومقر المجلس التشريعي ومقر الحكومة الفلسطينية المقالة الذي دمرته الطائرات الإسرائيلية السبت الماضي.
 
وقال الكتاتني إن زيارته جاءت لتؤكد الدعم المصري لفلسطين وغزة ولبعث "رسالة للكيان الصهيوني بأن مصر لم تعد بعد الثورة كنزا إستراتيجيا لكم، وإنما مصر كانت وستظل كنزا إستراتيجيا لإخواننا في فلسطين وغزة ولكل مظلوم".

المصدر : الجزيرة