الوفد الوزاري وصل إلى غزة لتأكيد التضامن العربي
وصل الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي إلى قطاع غزة عصر اليوم الثلاثاء على رأس وفد وزاري عربي لتأكيد التضامن مع الشعب الفلسطيني في القطاع، الذي يتعرض لعدوان عسكري إسرائيلي منذ سبعة أيام.
 
وأكد المكتب الإعلامي التابع للحكومة المقالة في غزة وصول الوفد عبر معبر رفح، وأشار مسؤول في الحكومة المقالة إلى أن وزير خارجية تركيا أحمد داود أوغلو كان ضمن الوفد.
 
وكان في استقبال الوفد لدى وصوله عدد من المسؤولين الفلسطينيين في مقدمتهم عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) نبيل شعث، ووزراء في الحكومة الفلسطينية المقالة، من بينهم وزير شؤون الأسرى عطا الله أبو السبح.
 
ويضم الوفد إلى جانب العربي وأوغلو وزراء خارجية مصر محمد كامل عمرو، والسودان علي كرتي، وتونس رفيق عبد السلام، وفلسطين رياض المالكي، ولبنان عدنان منصور، والعراق هوشيار زيباري، والأردن ناصر جودة، ووزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي، ووزير الدولة القطري للشؤون الخارجية خالد بن محمد العطية.

وكانت وزارة الخارجية المصرية قد أكدت أن زيارة غزة تأتي للإعراب عن التضامن مع الشعب الفلسطيني الباسل الذي يتعرض لعدوان إسرائيلي غاشم.

وفي وقت سابق اليوم التقى نبيل العربي في القاهرة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي دعا أطراف النزاع في غزة "إلى وقف إطلاق النار فورا"، مؤكدا أن "كل تصعيد جديد سيعرض كل المنطقة للخطر".

وقال بان كي مون -الذي توجه لاحقا إلى إسرائيل- إنه سيدعو المسؤولين الإسرائيليين إلى "وقف العنف وسيكرر بحزم أنه على إسرائيل احترام التزاماتها بموجب القانون الدولي".

وتستضيف مصر منذ أيام محادثات مكثفة غير مباشرة بين فريق من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) برئاسة رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل ومبعوث إسرائيلي.

وقال مسؤول مصري إن المحادثات أدت إلى "مؤشرات مشجعة" حول احتمال إنهاء الأزمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات