أعدمت السلطات العراقية اليوم الأحد عشرة مدانين في قضايا وصفت بأنها "إرهابية", بينهم مصري الجنسية، حسبما أعلن مصدر في وزارة العدل.

وكانت السلطات العراقية قد أعلنت في الثامن من أغسطس/آب الماضي، تنفيذ حكم الإعدام بحق ستة مدانين بقضايا "إرهاب وخطف وقتل".

وقد بلغ مجموع أحكام الإعدام المنفذة في العراق منذ بداية العام 129, علما بأن عام 2011 سجل إعدام 68 شخصا، وفقا لأرقام وزارة العدل.

وكانت المفوضة العليا للأمم المتحدة لحقوق الانسان دعت السلطات العراقية مطلع العام إلى وقف تنفيذ أحكام الإعدام حتى إلغاء هذه العقوبة. كما دعت منظمة العفو الدولية وعدة دول أوروبية العراق مؤخرا إلى إصدار قرار يحظر عقوبة الإعدام.

على صعيد آخر, نقلت السلطات العراقية 260 سجينا حكم عليهم بعقوبة الإعدام أغلبهم ينتمون إلى تنظيم القاعدة, من سجن سوسة في السليمانية لإيداعهم في سجن الناصرية في مدينة الناصرية (375 كم جنوب بغداد).

ونقلت صحيفة الصباح العراقية في عددها الصادر اليوم الأحد عن رئيس اللجنة الأمنية بمجلس محافظة الناصرية، سجاد شرهان أن ذلك يأتي ضمن خطة لجمع السجناء المحكومين بالإعدام بسجون محددة لمنعهم من الهروب أو القيام بأعمال شغب لحين صدور مراسم جمهورية مصدقة من محكمة التمييز الاتحادية بإعدامهم فضلا عن حصر المحكومين بالإعدام ضمن قضايا جنائية ومدنية في سجون محددة أيضا.

كما أشار إلى أن عملية نقل وتبادل المحكومين مستمرة بين سجون البصرة والموصل وميسان والناصرية.

المصدر : وكالات