الزياني قال إن الهدف من المركز تحصين دول مجلس التعاون ضد كافة التهديدات

كشف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف بن راشد الزياني عن اعتزام المجلس إقامة مركز لرصد الإشعاع النووي تفاديا للإشعاعات النووية وأخطارها والتحصين ضد كافة التهديدات الإقليمية والدولية.

وقال الزياني في كلمة له خلال الاجتماع التحضيري لوكلاء وزارات الداخلية بالخليج للتحضير لاجتماع وزراء الداخلية بدول المجلس في الرياض اليوم، إن دول المجلس تعمل على إنشاء مركز لرصد الإشعاع النووي للاستفادة منه في استخدامات دول المجلس للطاقة النووية السلمية، وتفاديا للإشعاعات النووية وأخطارها.

وافتتح الزياني اليوم فعاليات الندوة الإقليمية السنوية الثالثة لمكافحة أسلحة الدمار الشامل تحت عنوان "التحديات عند وقوع حوادث إشعاعية أو نووية" بمشاركة الولايات المتحدة الأميركية ودول مجلس التعاون الخليجي والأردن ولبنان واليمن. 

وأوضح الزياني أن دول المجلس تسعى إلى تحقيق خمسة أهداف إستراتيجية رئيسية في هذا الجانب، مضيفا أن الأهداف هي تحصين دول المجلس ضد كافة التهديدات الإقليمية والدولية وتحقيق النمو الاقتصادي وزيادته والحفاظ على مستوى مرتفع من التنمية البشرية إضافة إلى تحسين إدارة الأزمات والطوارئ وتعزيز مكانة دول المجلس إقليميا ودوليا.

يذكر أن الاجتماع الذي يستمر يومين يناقش العديد من الموضوعات المهمة والمستجدة المطروحة على مشروع جدول أعمال الاجتماع الوزاري بهدف تعزيز التعاون والتنسيق الأمني بين دول المجلس.

ومن أبرز الموضوعات مشروع تحديث وتطوير الاتفاقية الأمنية بين دول مجلس التعاون الخليجي والتقرير السنوي لمركز المعلومات الجنائية لمكافحة المخدرات لمجلس التعاون وتوصيات اللجان الأمنية المتخصصة.

المصدر : وكالات