الكويت تفرج عن عضوين بالأسرة الحاكمة
آخر تحديث: 2012/11/10 الساعة 23:48 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/11/10 الساعة 23:48 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/26 هـ

الكويت تفرج عن عضوين بالأسرة الحاكمة

المعارضة الكويتية خرجت في مظاهرات احتجاجا على قانون الانتخابات (الجزيرة)
أفرجت السلطات الكويتية اليوم عن عضوين بالأسرة الحاكمة بعدما احتجزتهما بسبب تصريحات على تويتر انتقدا فيها الوضع السياسي في البلاد وعُدت إهانة لأمير البلاد.
 
وكتب عبد الله سالم الصباح -وهو أحد أفراد العائلة المالكة- على تويتر أنه اعتقل الأربعاء من داخل سيارته واستجوبه أفراد جهاز أمن الدولة بشأن مزاعم إهانته للأمير صباح الأحمد الصباح وبتهمة التحريض ضد نظام الحكم. وقال إنه أفرج عنه مساء أمس الجمعة.
 
وأضاف أنه أثناء التحقيق "قيل لي أنت من الأسرة الحاكمة ومحسوب على النظام الحاكم فلماذا التدخل في مثل هذه الأمور؟"، مشيرا إلى أنه رد بالتالي "لأنني مواطن له حقوق وواجبات ومن الأسرة الحاكمة في الوقت نفسه من واجبي التدخل في هذه الأمور".
 
وكانت السلطات اعتقلت عضوا آخر بالأسرة الحاكمة هو نواف المالك الصباح الخميس لهذا السبب، ولكنها أفرجت عنه بعد ظهر اليوم أيضا.

وتشهد الكويت منذ أسابيع توترا متصاعدا بين السلطة والمعارضة ومظاهرات احتجاجية بسبب صدور مرسوم أميري بتعديل القانون الانتخابي الشهر الماضي في ظل غياب البرلمان، وهو ما عدته المعارضة "انقلابا على الدستور" ودعت المواطنين للتظاهر ومقاطعة الانتخابات.

وتنظم الاحتجاجات عادة سلميا في ساحة الإرادة المواجهة لمقر مجلس الأمة، لكن بعض الاحتجاجات امتدت إلى شوارع قريبة وأسفرت عن اشتباكات، وتقول الحكومة الكويتية إن المظاهرات التي تحدث خارج المناطق المخصصة لها ومن دون تصريح "غير مشروعة".

المصدر : وكالات