إسقاط طائرتين وعشرات القتلى بسوريا
آخر تحديث: 2012/10/5 الساعة 19:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/10/5 الساعة 19:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/20 هـ

إسقاط طائرتين وعشرات القتلى بسوريا

أعلن ناشطون سوريون اليوم عن إسقاط مروحية في الغوطة الشرقية بريف دمشق وطائرة ميغ تابعة للجيش النظامي في ريف دير الزور. يأتي ذلك فيما سقط عشرات القتلى على أيدي القوات النظامية تزامنا مع المظاهرات التي خرجت في جمعة "نريد سلاحا لا تصريحات".

وبحسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان فإن نيران قوات الأمن السورية أوقعت 49 قتيلا على الأقل اليوم معظمهم في مدينة حمص وحلب ودمشق وريفها. من جانب آخر، قال ناشطون إن مناطق عدة من البلاد تتعرض للقصف من قبل قوات النظام والطيران الحربي. وفي تطور لافت اليوم أعلن المعارضون سيطرتهم على قاعدة للدفاع الجوي قرب دمشق.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن أربعة مواطنين من عائلة واحدة، بينهم سيدة، قتلوا وأصيب مواطنون آخرون بجروح إثر القصف الذي تعرضت له قرية البويضة الشرقية بريف مدينة القصير في محافظة حمص.

وأوضح أن عنصرا من المعارضة وثلاثة من القوات النظامية لقوا حتفهم خلال اشتباكات أعقبت محاولة قوات النظام السوري اقتحام حي القصور، وتعرض حي الخالدية "لقصف هو الأعنف منذ خمسة أشهر حيث شاركت طائرة حربية لأول مرة باستهداف الحي"، تزامنا مع قصف بالمدفعية وقذائف الهاون وتعزيزات في محيطه.

وذكرت شبكة سوريا مباشر أن الجيش السوري الحر سيطر على مخفر حدودي قرب حمص على الحدود مع لبنان.

وفي حلب سقطت قذيفة هاون على حي الميدان، ووردت معلومات أولية عن سقوط قتلى وجرحى، كما تعرض حي الصاخور لقصف عنيف "بالتزامن مع اشتباكات عنيفة" قرب دوار الصاخور، وقالت شبكة سوريا مباشر إن الطيران الحربي قصف حي  قاضي عسكر.

أيام الجمع تشهد خروجا للمتظاهرين بالرغم من مخاطر القصف (رويترز-أرشيف)

مطالبة بالسلاح
ولقي عنصران من الثوار حتفهما خلال اشتباكات مع القوات النظامية في حي الموظفين بمدينة دير الزور، وتدور اشتباكات عنيفة بين الطرفين بين مدينة البوكمال وبلدة الباغوز بريف المدينة، وتحدث ناشطون عن قيام الجيش النظامي بإلقاء جثث قتلاه في وادي العاكولة بدير الزور.

وقال المرصد السوري إن اشتباكات عنيفة تدور بين القوات النظامية ومسلحي المعارضة في حي القصور بمدينة حماة عقب انفجار هز أرجاء الحي، وإن أحياء المدينة تشهد انتشارا أمنيا منعًا لخروج مظاهرات.

وشهد العديد من المدن السورية مظاهرات مناوئة للنظام السوري، فقد شهدت دمشق خروج المتظاهرين في جمعة "نريد سلاحا لا تصريحات"، كما خرجت مظاهرة في بلدة كوباني بريف حلب طالبت بإسقاط النظام وإعدام رئيسه ونصرة المدن المنكوبة، كما نقلت الجزيرة صورا مباشرة لمظاهرات مناوئة للنظام السوري في مدينة الحولة بمحافظة حمص.

قاعدة جوية
وفي العاصمة دمشق قالت عناصر من المعارضة السورية إنهم سيطروا أمس الخميس على قاعدة للدفاع الجوي بمنطقة الغوطة الشرقية بها مخزن للصواريخ، وهو ما يمثل تقدما نادرا في المدينة التي تسيطر عليها قوات الرئيس بشار الأسد.

وأظهر فيديو نشر على موقع يوتيوب عشرات من مسلحي المعارضة وهم يرتدون زيا عسكريا ويحتفلون وقد تصاعد الدخان الأسود من منشأة عسكرية خلفهم.

وفي شرق دمشق قال مسلحو المعارضة إنهم اعتقلوا العقيد الركن أحمد الرعيدي من الحرس الجمهوري اليوم الجمعة.

في المقابل قالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن القوات النظامية تواصل "ملاحقة فلول الإرهابيين في عدد من المناطق وتمكنت من القضاء على عدد كبير منهم".

وأشارت سانا إلى أن القوات السورية حررت ثمانية مدنيين اختطفتهم مجموعات "إرهابية" مسلحة في قدسيا في دمشق.

ونقلت الوكالة السورية عن مصدر عسكري القول إنه تم ضبط كميات كبيرة من البنادق الحربية الآلية والرشاشات والقناصات والذخيرة وأجهزة اتصالات في أوكار مجموعات مسلحة بمنطقة السلمية في ريف حماة الشمالي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات