67 قتيلا بسلسلة تفجيرات بالعراق
آخر تحديث: 2012/1/5 الساعة 19:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/5 الساعة 19:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/11 هـ

67 قتيلا بسلسلة تفجيرات بالعراق

آثار هجوم مزدوج بسيارتين مفخختين في منطقة الكاظمية بالعاصمة بغداد (الفرنسية)

قتل ما لا يقل عن 67 شخصا وأصيب 138 آخرون بجروح جراء سلسلة هجمات شهدها العراق اليوم الخميس، بينها هجوم "انتحاري" في جنوب البلاد وانفجارات هزت العاصمة بغداد، وذلك في موجة عنف تتزامن مع تطورات الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

وسقط نحو ثلثي قتلى اليوم في هجوم استهدف زوارا شيعة كانوا متوجهين سيرا على الأقدام إلى مدينة كربلاء بجنوب البلاد لإحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين.

وقال مصدر طبي في محافظة ذي قار إن "مستشفيات المحافظة استقبلت جثث 38 شخصا و62 جريحا من ضحايا الانفجار، وأوضح اللواء صباح الفتلاوي أن "انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه وسط تجمع من الزوار في منطقة البطحاء غربي مدينة الناصرية (370 كلم جنوب بغداد) مما أسفر عن مقتل 36 شخصا على الأقل بينهم ضابط برتبة ملازم كان مسؤولا عن التفتيش، وإصابة 72 آخرين بجروح.

وأضاف اللواء الفتلاوي أن "الانتحاري استهدف موكبا يقدم الطعام والخدمات للزوار أثناء نيلهم قسطا من الراحة قبل إكمال المسير، في ناحية البطحاء".

وبدأ آلاف الشيعة من المحافظات الشيعية البعيدة التوجه سيرا على الأقدام إلى كربلاء للمشاركة في إحياء أربعينية الإمام الحسين التي تبلغ ذروتها بعد تسعة أيام.

مدينة الصدر بشرق بغداد كانت مسرحا لعدة انفجارات خلفت عددا من القتلى (الفرنسية)
تفجيرات بغداد
وفي العاصمة بغداد سقط نحو ثمانين شخصا بين قتيل وجريح في سلسلة انفجارات هزت العاصمة الخميس، بينها انفجار سيارتين مفخختين.

وقال مصدر في وزارة الداخلية إن "23 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب نحو 66 آخرين بجروح في سلسلة انفجارات بينها انفجار سيارتين مفخختين في منطقة الكاظمية (شمال) ودراجة مفخخة وعبوتين ناسفتين في مدينة الصدر (شرق)".

وأضاف أن "سيارتين مركونتين في ساحتي الزهراء والعروبة في منطقة الكاظمية انفجرتا حوالي التاسعة صباحا مما أدى إلى مقتل نحو 14 شخصا وجرح 31 آخرين". وأكد مصدر في وزارة الدفاع حصيلة انفجار السيارتين في منطقة الكاظمية ذات الغالبية الشيعية بشمال بغداد.


كما أعلن نفس المصدر عن "مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة نحو 35 آخرين بجروح في ثلاثة انفجارات في مدينة الصدر" ذات الغالبية الشيعية في الجانب الشرقي من بغداد.

وأوضح المصدر أن "دراجة نارية مفخخة انفجرت في ساحة 55 حيث يتجمع العمال حوالي السابعة صباحا مما أدى إلى مقتل سبعة وإصابة نحو عشرين آخرين بجروح". وتابع "بعد وقت قصير انفجرت عبوتان ناسفتان عند مستشفى الصدر العام مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة حوالي 15 آخرين بجروح".

وأكد مصدر في وزارة الدفاع "مقتل تسعة وإصابة ما لا يقل عن 35 آخرين جراء انفجارات وقعت في مدينة الصدر".

سلسلة الانفجارات التي تهز العراق تتزامن مع أزمة سياسية تنذر بتوتر طائفي (الفرنسية)
أزمة مستمرة
وتتزامن هذه الهجمات التي تعد الأكثر دموية منذ 22 ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما قتل نحو 60 شخصا بسلسلة انفجارات وقعت في بغداد، مع أزمة سياسية مستمرة في العراق.

وحثت الولايات المتحدة والأمم المتحدة السياسيين العراقيين على التفاوض فيما بينهم لمعالجة الخلافات التي تهدد العملية السياسية في البلاد

وتفاقمت الخلافات بين رئيس الوزراء نوري المالكي، وشركائه في القائمة العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي، إثر إقامة دعوى على نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بتهمة "قيادة فرق موت"، وكذلك مطالبة المالكي بحجب الثقة عن نائبه صالح المطلك إثر اتهامه للمالكي بـ"الدكتاتورية" و"الانفراد"، مما دعا وزراء ونواب قائمة العراقية إلى مقاطعة جلسات الحكومة والبرلمان.

المصدر : وكالات

التعليقات