مسلحون بالقرب من المنطقة التي شهدت الاشتباكات بطرابلس (الفرنسية)

لقي أربعة أشخاص على الأقل مصرعهم وجرح ستة آخرون عقب اندلاع اشتباكات الثلاثاء بين عدد من ثوار مصراتة من جهة وثوار منطقة بومليانة وسيدي خليفة المتمركزين بمبنى الاستخبارات السابق بطرابلس.

وقال الموقع الإلكتروني لصحيفة "قورينا الجديدة" الليبية إن الاشتباك اندلع نتيجة قيام ثوار منطقة سيدي خليفة باعتقال ثلاثة من ثوار مصراتة وتعذيبهم وسبهم، بدعوى أنهم كانوا من المتطوعين في كتائب العقيد الليبي الراحل معمر القذافي ثم انضموا إلى الثوار.

وأوضحت الصحيفة أنه تم الإفراج عنهم في اليوم التالي مقيدين، الأمر الذي دفعهم إلى حشد قوة والهجوم على مقر اعتقالهم، مطالبين بتسليمهم من قام بتعذيبهم. وأشارت إلى أن هناك رتلا عسكريا متوجها من مصراتة إلى طرابلس.

وفي رواية أخرى أوضح القائد الميداني مسعود الكدار أن المواجهات اندلعت عندما أوقفت مجموعته أحد ثوار مصراتة. وقال لوكالة الصحافة الفرنسية إن "ثوار مصراتة أرادوا الانتقام بعد أن امسكنا واحدا منهم كان في حالة سكر وأصبح عنيفا وشتم الثوار".

وأضاف "فوجئنا بوجود رتل من ثوار مصراتة جاء بأسلحة ثقيلة، موضحا أن أحدهم أطلق النار أثناء الحوار، ثم بدأت المواجهات.

وفي وقت سابق أكد رئيس اللجنة الأمنية العليا التابعة لوزارة الداخلية بالحكومة الانتقالية العقيد مصطفى نوح أن الاشتباكات التي وقعت صباح الثلاثاء جرت بين مجموعات من الثوار.

وقال نوح لوكالة الأنباء الليبية إن الاشتباكات دارت بين مسلحين تابعين  للمجلس العسكري بشارع الزاوية وإحدى كتائب الثوار من خارج مدينة طرابلس والمتمركزة بمقر إدارة الاستخبارات العسكرية سابقا.

وأضاف أن قوات من اللجنة الأمنية العليا تطوق المنطقة، وأن التحقيقات بدأت لمعرفة ملابسات وأسباب الاشتباكات، مؤكدا أنه سيتم في وقت لاحق نشر مزيد من التفاصيل حول هذا الحادث.

اشتباكات سابقة
وكانت اشتباكات سابقة وقعت أوائل نوفمبر/ تشرين الثاني أمام مستشفي طرابلس عندما منع حراس من كتيبة طرابلس ثوارا من الزنتان جاؤوا لقتل أحد الجرحى في المستشفى.

كما وقعت اشتباكات مماثلة بمدينة الزاوية قرب طرابلس بين الثوار ومجموعة قبلية يوم 12 نوفمبر/ تشرين الثاني أدت لمقتل شخصين.

وتغذي هذه الصدامات مخاوف من غياب أي سلطة على آلاف المسلحين المتمركزين في طرابلس الذين أسقطوا نظام القذافي، بينما تسعى الحكومة الانتقالية لتثبيت القانون والنظام.

وخرجت مظاهرات في وقت سابق في العاصمة تطالب المجلس الوطني الانتقالي بنزع سلاح الثوار وإنهاء المظاهر المسلحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات