مسعود البارزاني دعا الأكراد السوريين إلى الاستعداد لأي تغيير في البلاد
دعا رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني أكراد سوريا إلى توحيد موقفهم بشأن الأزمة التي تمر بها البلاد على خلفية المظاهرات التي تشهدها البلاد منذ أكثر من عشرة أشهر ورد النظام عليها بقوة ممأ أدى إلى مقتل الآلاف.

وقال البارزاني -في كلمة افتتاحية في كردستان لمؤتمر الأكراد السوريين الذي ينظمه المجلس الوطني الكردي السوري- إنه يدعم أي قرار يتخذه المجلس بشرط أن يكون بعيدا عن العنف.

كما دعا البارزاني الأكراد السوريين إلى الاستعداد لأي تغيير، وحث الأحزاب الكردية هناك على توحيد موقفها.

أما سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي السوري عبد الحميد درويش فقال للجزيرة إنّ الأكراد في سوريا يناضلون من أجل حقوقهم القومية في إطار الدولة الديمقراطية.

يشار إلى أن الأقلية الكردية -التي تمثل ثاني أكبر مجموعة عرقية في سوريا بعد العرب- تساند الثورة والمطالبة بإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد لأن ذلك يؤذن بدخول البلاد مرحلة جديدة.

ولا تطالب الأحزاب والمجموعات الكردية في الوقت الحالي بالانفصال عن سوريا، بل أقصى ما تصل إليه المطالب الكردية هو الحصول على حكم ذاتي للأقاليم التي يشكلون أغلبية السكان فيها، كما تطالب تلك القوى بالمساواة السياسية، وإلغاء القوانين الاستثنائية ومن أهمها قانون الطوارئ.

المصدر : الجزيرة