بوزنر لمح إلى ربط المساعدات العسكرية لمصر بالتحول الديمقراطي (الأوروبية-أرشيف)

لمح مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الديمقراطية إلى قرار من الكونغرس يربط المساعدات العسكرية لمصر بالتحول الديمقراطي. كما طالبت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية السلطات المصرية برفع حظر السفر فورا عن ناشطين أميركيين كانت القاهرة قد أعلنت منعهما من السفر.

فقد أعرب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمال مايكل بوزنر عن خيبة أمله من تضييق السلطات المصرية على منظمات المجتمع المدني، ملمحا إلى أن هناك قرارا من الكونغرس بربط المساعدات العسكرية لمصر بالتحول الديمقراطي.

وأكد بوزنر في لقاء مائدة مستديرة مع عدد من الصحفيين أمس الخميس بمقر السفارة الأميركية في القاهرة، أن الوقت حان للمصريين من أجل خلق بيئة تمكن أعضاء منظمات المجتمع المدني المناصرة للديمقراطية من العمل بحرية بما يتفق مع المعايير العالمية لحقوق الإنسان.

وقال إن الولايات المتحدة لا تزال تشعر بالقلق إزاء التوترات الطائفية الموجودة في مصر منذ فترة طويلة والتي أسفرت عن أعمال عنف في بعض الحالات، مشيرا إلى أن عملية الاصلاح الدستوري القادمة في مصر توفر فرصة ممتازة لبناء الأسس القانونية المشجعة على التعددية والحرية الدينية لجميع المصريين.

مساعدات مشروطة
وحول الشروط التي وضعتها الولايات المتحدة لمنح مصر المساعدات، أشار بوزنر إلى وجود توصية من الكونغرس تطلب من الخارجية الأميركية تقديم رؤية حول أسلوب التطور في التقدم باتجاه الديمقراطية في مصر.

وقال إنه لا يوجد تاريخ محدد لتقديم تلك الورقة، وربما يستغرق الأمر عدة أشهر، لكن المسألة مستمرة، وهناك أمور تحتاج إلى الحل قبل تقديم المساعدات.

وأضاف أن الولايات المتحدة لا تساند أحزابا سياسية معينة في مصر أو في أي مكان، ولكنها تؤيد اتخاذ خطوات تؤدي إلى الديمقراطية وفتح الطريق للسماح بتكوين الأحزاب وحرية المرأة وحرية الرأي وسيادة القانون ومزيد من الشفافية والمساءلة، بما يسمح لأي مجتمع بالسير نحو الديمقراطية.

ولفت المسؤول الأميركي إلى أن منظمات مثل المعهد الجمهوري والديمقراطي وفريدوم هاوس هي منظمات أميركية تعمل في مصر منذ فترة، ولم تأت للعمل أو مساعدة مجموعة محددة دون أخرى، بل هي منظمات توفر مساعدات تقنية ومهارات لمن يريد المساهمة في العملية الديمقراطية.

وقال بوزنر إن بلاده ترى في مصر بداية لانتقال ديمقراطي وبرلماني جديد يحظى فيه الإخوان المسلمون بمقاعد الأغلبية، مضيفا أن الولايات المتحدة تكثف الحوار حاليا على أمل أن تجد مصالح مشتركة، وأن تعمل الأحزاب الإسلامية بشكل يسير باتجاه الديمقراطية.

 الخارجية الأميركية طالبت السلطات المصرية برفع حظر السفر فورا عن ناشطين أميركيين كانت القاهرة قد أعلنت منعهما من السفر
رفع حظر السفر
في الوقت نفسه طالبت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند أمس الخميس السلطات المصرية برفع حظر السفر فورا عن ناشطين أميركيين كانت القاهرة قد أعلنت منعهما من السفر.

وقال مسؤولون بالمعهد الجمهوري الدولي والمعهد الوطني الديمقراطي الخميس، إن بين من شملهم حظر السفر سام لحود ابن وزير النقل الأميركي راي لحود، إضافة إلى موظفين أجانب آخرين في المؤسستين. ووصف أحد المتضررين من الإجراء القرار بأنه "احتجاز فعلي".

وفي سياق متصل أكدت مصادر مسؤولة بمطار القاهرة أن وزير العدل الأميركي إيريك هولدر سيصل اليوم الجمعة إلى مصر، حيث من المقرر أن يجري خلال زيارته مباحثات مع المسؤولين المصريين حول التطورات الأخيرة.

وكانت واشنطن قد لمحت بالفعل إلى أنها قد تعيد النظر في المعونة العسكرية السنوية التي تقدمها لمصر -وقيمتها 1.3 مليار دولار- إذا استمر التحقيق في الانتهاكات المزعومة من جانب المنظمات غير الحكومية للقوانين المحلية.

المصدر : وكالات,الجزيرة