دعوة هنية للوحدة لقيت استجابة من حركة الجهاد (الفرنسية)

أيدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين دعوة أطلقها رئيس الحكومة المقالة في غزة إسماعيل هنية لبدء حوار من أجل اندماج حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد محمد الهندي إن وحدة قوى المقاومة الفلسطينية واجبٌ شرعي وضرورةٌ وطنية. وأضاف "نحن نؤمن بوحدة قوى المقاومة انطلاقاً من وعينا بأهمية هذه الخطوة على طريق استعادة الحقوق الوطنية".

وقال الهندي إن وحدة الحركة الإسلامية ضرورة لاستقبال نهضة الشعوب وإعطائها بعدها الإسلامي، مثمناً دعوة هنية إلى فتح الحوار.

وأكد ضرورة البحث في سبل توحيد الحركة الإسلامية والمقاومة في فلسطين، وقال إن الوحدة هدفٌ صاحب حركته منذ انطلاقتها، معلناً بدء حوارٍ عميق يدرك أهمية هذا الخيار الإستراتيجي في مرحلة فشل كل الخيارات الأخرى.

وكان إسماعيل هنية -الذي يعتبر من أبرز قادة حماس- دعا في وقت سابق اليوم الثلاثاء خلال لقاء مع قادة الجهاد الإسلامي في غزة إلى فتح حوار معمق من أجل تحقيق الوحدة الاندماجية التامة بين الحركتين.

وقال بيان صادر عن مكتب هنية إن لقاء تم بالفعل بين حركتي حماس والجهاد الإسلامي لإطلاق حوار بين الطرفين يقود إلى الاندماج بينهما.

المصدر : وكالات