التعجيل بانتخابات مجلس الشورى بمصر
آخر تحديث: 2012/1/2 الساعة 02:54 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/2 الساعة 02:54 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/8 هـ

التعجيل بانتخابات مجلس الشورى بمصر

المرحلة الثالثة والأخيرة من انتخابات مجلس الشعب ستجرى الثلاثاء والأربعاء القادمين  (الجزيرة-أرشيف)

أصدر المجلس العسكري الحاكم في مصر قرارا أمس الأحد بتعجيل انتخابات مجلس الشورى لتنتهي في 22 فبراير/شباط بدلا من 11 مارس/آذار، في أعقاب الاشتباكات الدامية التي شهدتها القاهرة الشهر الماضي للضغط عليه ليسرع بتسليم السلطة للمدنيين.

وقال المجلس في بيان إن جولات الإعادة لانتخابات مجلس الشورى ستنتهي يوم 22 فبراير/شباط بدلا من 12 مارس/آذار الذي كان مقررا سلفا، مشيرا إلى أن مجلس الشورى الجديد سيعقد أولى جلساته يوم 28 فبراير/شباط.

وأضاف أن الجولة الأولى من انتخابات مجلس الشورى ستجرى يوم 29 و30 يناير/كانون الثاني، على أن تجرى جولة الإعادة في يوم السابع من فبراير/شباط، وستجرى المرحلة الثانية يوميْ 14 و15 فبراير/شباط والإعادة في يوم 22 من نفس الشهر.

وستجرى المرحلة الأولى من الانتخابات في 13 محافظة، من بينها القاهرة والإسكندرية أكبر مدينتين في مصر، على أن تجرى المرحلة الثانية في 15 محافظة أخرى.

وسيتمكن مجلسا الشعب والشورى من تبكير عملية إعداد الدستور لتبدأ في مارس بدلا من أبريل/نيسان.

ويتوجه الناخبون المصريون يوميْ الثلاثاء والأربعاء القادمين للتصويت في المرحلة الثالثة والأخيرة من انتخابات مجلس الشعب.

المجلس العسكري
ودفعت مظاهرات نوفمبر/تشرين الثاني المجلس العسكري لتحديد منتصف عام 2012 كموعد نهائي لتخليه عن السلطة بتسليمها لرئيس مدني. 

ونظم الآلاف اجتماعا حاشدا في ميدان التحرير بالقاهرة يوم 20 ديسمبر/كانون الأول للتنديد بنهج المجلس العسكري.

ويرى كثيرون أن الجيش لم يعد مؤهلا لإدارة الأمن على الأرض وتنفيذ إصلاحات صعبة في وقت تمر فيه البلاد بأزمة سياسية واقتصادية خانقة، في حين يقول آخرون إنه المؤسسة الوحيدة التي تحظى بمصداقية لتوحيد البلاد، ومنع جر مصر أكثر إلى فوضى من جانب القوى السياسية المعارضة.

وتعهد المجلس العسكري بأن يسلم السلطة التشريعية للبرلمان فور تشكيله، وبنقل السلطة التنفيذية إلى رئيس منتخب في موعد لا يتجاوز 30 من يونيو/حزيران المقبل.

المصدر : وكالات