خمسة قتلى واعتقالات بسوريا
آخر تحديث: 2011/9/24 الساعة 18:25 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/24 الساعة 18:25 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/27 هـ

خمسة قتلى واعتقالات بسوريا

مزيد من القتلى في سوريا مع استمرار القمع والمداهمات والاعتقالات (الجزيرة)

لقي اليوم خمسة أشخاص مصرعهم برصاص القوات السورية في محافظة حمص. يأتي هذا مع استمرار المظاهرات وحملة اعتقالات ومداهمات شنها الأمن غداة مظاهرات عمت البلاد وطالبت بإسقاط النظام وإعدام الرئيس في جمعة حملت شعار "وحدة المعارضة" وسقط خلالها 15 قتيلا.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية إن هجمات قوات الأمن أسفرت أيضا عن إصابة أكثر من ثلاثين شخصا قرب نهر العاصي في المحافظة.

هذه الحصيلة الجديدة من القتلى جاءت بعد جمعة دامية أخرى دعت إلى وحدة المعارضة وسقط فيها 15 قتيلا، بينهم طفلة لم تتجاوز الخامسة من عمرها.

وقالت الهيئة العامة في بيان لها إن ثمانية قتلى سقطوا في تلبيسة وباب السباع وباب الدريب بحمص، كما قتل ستة آخرون في دمشق وريفها وشخص في درعا.

سقوط المزيد من القتلى لم يثن المتظاهرين عن الخروج، حيث خرجت مظاهرات ليلية في درعا وأحرار الطيبة تطالب بإسقاط النظام.

كما شهدت بلدة الصورة بدرعا أيضا مظاهرة صباح اليوم هتف فيها المتظاهرون بنصرة المدن السورية التي تتعرض لعنف النظام.

وأشارت الهيئة إلى أن إطلاق نار وانفجارات سمعت في منطقة القصير وتلدو بحمص، حيث تم استهداف المتظاهرين والمنازل.

وأفاد ناشطون بتحليق الطيران الحربي واختراق جدار الصوت فوق بساتين بابا عمرو وجوبر بحمص ومنطقة طيبة الإمام بحماة.

الاعتقالات شملت عددا من الجرحى
في المستشفيات (الجزيرة)
اعتقالات ومداهمات
وعقب اتساع رقعة المظاهرات -بحسب الهيئة العامة للثورة
التي رصدت خروج مظاهرات في نحو 162 نقطة بجمعة "وحدة المعارضة"- شن الأمن السوري والشبيحة اليوم حملة مداهمات لمناطق التظاهر والمستشفيات التي أسعفت المتظاهرين أو التي ما زالت تحوي مصابين.

وذكرت الهيئة العامة أن الأمن داهم مستشفى اليمان بدوما في ريف دمشق واعتقل أكثر من سبعة أشخاص، إضافة إلى اعتقالات عشوائية أمام جامع حسيبة بريف دمشق.

كما تحدثت الهيئة عن انتشار أمني كثيف في بلدة الجيزة بدرعا وسط إطلاق نار عشوائي في الهواء وعلى بعض المتاجر والمنازل وحملة اعتقالات ومداهمات للمنازل.

وشهدت بانياس (غرب) أيضا حملة مداهمات واعتقالات ترافقت مع تفتيش للأراضي والمنازل، إضافة إلى إطلاق عشوائي للنار أسفر عن سقوط جريحين.

من جهته ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات الأمن اعتقلت صباح السبت في المرقب قرب بانياس تسعة أشخاص بعضهم أصيب بالرصاص لدى محاولتهم الهرب.

وفي بلدة القصير بحمص دخلت تعزيزات عسكرية وقوات كبيرة من الجيش على مشارف البلدة، ووردت أنباء عن تعزيزات لهذه القوات قادمة من بانياس.

سفير فرنسا بدمشق:
عناصر من الشبيحة بعضهم يحمل قضبانا حديدية ونساء القوا البيض ثم الحجارة علي وعلى فريقي

سفير فرنسا
في غضون ذلك تعرض سفير فرنسا في سوريا إريك شوفالييه لاعتداء صباح السبت لدى خروجه من لقاء مع البطريرك أغناطيوس الرابع هزيم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس في دمشق.

وقال الشهود إن شبانا ونساء كانوا يرددون هتافات مؤيدة للرئيس السوري قذفوا وفد السفير الفرنسي بالبيض والحجارة لدى خروجه من اللقاء.

وأكد شوفالييه لوكالة الصحافة الفرنسية أن عناصر من الشبيحة -بعضهم يحمل قضبانا حديدية- ونساء ألقوا البيض ثم الحجارة عليه وعلى فريقه وكان "سلوكهم عدوانيا".

وكان السفير الفرنسي قد جال الخميس على مداخل أربع مدارس في دمشق وريفها للتعبير عن "قلقه الكبير" إثر ورود معلومات تفيد بقمع مظاهرات طلابية.

في سياق منفصل بدأت في العاصمة الألمانية برلين أعمال مؤتمر مكتب الخارج لهيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي في سوريا.

ويهدف الاجتماع الذي يشارك فيه ممثلون عن قوى الهيئة في الخارج إلى مناقشة نتائج اجتماع الداخل الذي انعقد قرب دمشق قبل نحو أسبوع.

يذكر أن الهيئة تضم تجمعا من الأحزاب اليسارية والكردية والشخصيات المستقلة وترفع شعار إسقاط النظام مع رفض العنف والطائفية والتدخل الخارجي.

إلى ذلك ذكرت وكالة الأنباء السورية السبت أن العماد بسام نجم الدين نائب رئيس هيئة الأركان العامة للجيش السوري توفي "إثر نوبة قلبية حادة".

المصدر : وكالات

التعليقات