انتهاء حملة الانتخابات الجزئية بالبحرين
آخر تحديث: 2011/9/23 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/23 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/26 هـ

انتهاء حملة الانتخابات الجزئية بالبحرين

من حملة انتخابية سابقة في البحرين (الفرنسية) 

انتهت اليوم الجمعة الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية الجزئية في البحرين، والتي ستجرى يوم غد السبت.

ويتنافس في هذه الانتخابات 65 مرشحا بحرينيا لشغل 14 مقعدا من أصل 18، بعد فوز أربعة مرشحين بالتزكية إثر انسحاب منافسيهم.

وتجرى الانتخابات بينما تعيش البلاد حالة من الاحتقان السياسي والأمني منذ فبراير/شباط الماضي، في وقت انتشرت فيه قوات الأمن البحرينية والحرس الوطني في ما كان يسمى "ميدان اللؤلؤة"، بعد دعوة واجهها ناشطون على الإنترنت للتظاهر اليوم وغدا باتجاهه للضغط على الحكومة لتنفيذ إصلاحات سياسية.

وتجرى هذه الانتخابات لشغل مقاعد دوائر استقالت منها في مارس/آذار الماضي جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة احتجاجا على ما وصفته بقمع الاحتجاجا‫ت المطالبة بإصلاحات سياسية ودستورية.

ويقطن في هذه الدوائر غالبية من أنصار المعارضة التي تقاطع الانتخابات، وهو ما يجعل نسبة المشاركة فيها على المحك.

وقد واجه المرشحون تحديات عدة أثناء الحملات الدعائية للانتخابات التي شهدت فتورا بسبب وجود هذه الدوائر في مناطق الاضطرابات اليومية، إضافة إلى إتلاف بعض إعلانات المرشحين، وهو ما دفع بهؤلاء للترويج عن برامجهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت وفي منازلهم.

لكن مسؤولين بحرينيين عبروا عن تفاؤلهم بارتفاع نسبة المشاركة في الانتخابات بعد ما حظيت بنسبة عالية من المرشحين، وهو ما سيجعل المنافسة عالية وفق توقعاتهم.

وشكك الأمين العام لجمعية الوفاق المعارضة الشيخ علي سلمان في ذلك، ورأى أنه -وفق إحصائيات قامت بها جمعيته- ستبلغ نسبة المقاطعة نحو 85% من عدد الناخبين.

المصدر : الجزيرة