ثوار ليبيا يمهلون الكتائب حتى السبت
آخر تحديث: 2011/8/30 الساعة 23:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/8/30 الساعة 23:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/2 هـ

ثوار ليبيا يمهلون الكتائب حتى السبت

ثوار ليبيون يمشطون شوارع بلدة قريبة من مدينة سرت قبل انتهاء المهلة الممنوحة لكتائب القذافي (رويترز)

أمهل رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل القوات الموالية للعقيد معمر القذافي حتى السبت المقبل لتسليم المدن التي تسيطر عليها وإلا تعرضت لعمل عسكري لحسم الأمور
.

وقال عبد الجليل في مؤتمر صحفي "بداية من السبت القادم إذا لم تكن هناك بوادر سلمية لتنفيذ هذا الأمر على الواقع فإننا باستطاعتنا حسم الموضوع عسكريا. نحن لا نتمنى ذلك ولكن أيضا لا نصبر أكثر من ذلك".

واقترب الثوار الليبيون من مدينة سرت من جهتي الشرق والغرب، لكنهم أحجموا عن شن هجوم شامل على المدينة أملا في ترتيب استسلام عن طريق التفاوض.

وقال الثوار إن المفاوضات ما زالت جارية مع كبار عشائر المدينة لدخولها دون قتال مشيرين إلى أنهم يتقدمون ببطء نحو المدينة لإعطاء فرصة للمفاوضات.

ويعد دخول الثوار مدينة سرت، مسقط رأس القذافي، ذا أهمية إستراتيجية ورمزية بالنسبة لهم في سعيهم لتعزيز قبضتهم على جميع أنحاء ليبيا.

من جهته قال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي أحمد باني إن كتائب القذافي المتمركزة في مدينة سرت ترفض الاستسلام حتى الآن, وأضاف أن أمامهم مهلة حتى السبت المقبل للاستسلام أو مواجهة خيارات أخرى، وأعلن حلف شمال الأطلسي (الناتو) أن طائراته تكثف غاراتها على المدينة منذ ثلاثة أيام.

من جهة ثانية، نقلت وكالة رويترز عن العقيد هشام أبو حجر -قائد قوات الثوار التي تقدمت من الجبل الغربي واستولت على طرابلس قبل أسبوع- قوله إن زهاء 50 ألف شخص قتلوا منذ اندلاع الانتفاضة الليبية لخلع معمر القذافي قبل ستة أشهر.

وأضاف أن ما بين 15 و17 ألف شخص قتلوا في مصراتة وزليتن، وأن جبل نفوسة في منطقة الجبل الغربي شهد سقوط الكثير من الضحايا، كما أن الثوار حرروا نحو 28 ألف سجين، مشيرا إلى أنهم يعتبرون جميع المفقودين في عداد الموتى.

أحد الثوار يعرض صورة تظهر القذافي متنكرا بزي امرأة أثناء عمليات البحث عنه بطرابلس (رويترز)
مخبأ القذافي
وقد أعلن أسامة العبد -نائب رئيس المجلس المحلي لمدينة طرابلس- في مؤتمر صحفي، مقتل عبد القادر البغدادي رئيس مكتب الاتصال في حركة اللجان الثورية التابعة لنظام القذافي، وأحد قادة النظام البارزين، وذلك في المعارك التي دارت بين ثوار ليبيا وكتائب القذافي.

ونسبت وكالة أسوشيتدبرس –ومقرها في نيويورك- إلى وزير النفط الليبي الجديد علي الترهوني القول اليوم الثلاثاء إن الثوار يطبقون على القذافي، وإن المجلس الانتقالي لديه "فكرة جيدة عن مكان وجوده"، مؤكدا أن الثوار لا يساورهم أدنى شك في إمكانية القبض عليه.

وعلى صعيد آخر، قال دبلوماسيون أوروبيون اليوم الثلاثاء إن حكومات دول الاتحاد الأوروبي قد تتفق بحلول يوم الخميس على رفع العقوبات المفروضة على ستة موانئ ليبية مع سعيها لمساعدة المجلس الوطني الانتقالي على استئناف النشاط الاقتصادي الطبيعي.

وخلال جولة محادثات أولية بشأن القضية في بروكسل لم تبد العواصم الأوروبية اعتراضا على اقتراحات لرفع الموانئ من قائمة وضعها الاتحاد الأوروبي بشأن تجميد أموال عدة كيانات ليبية.

وقال وزير النفط علي الترهوني الثلاثاء إنه يتوقع استئناف إنتاج النفط الخام خلال أيام، مضيفا أن الأيام القادمة من المتوقع أن تشهد عودة حقول وآبار النفط للإنتاج بشكل طبيعي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات