مواطن يتفقد موقع سقوط صاروخ كاتيوشا شرقي بغداد أمس (رويترز) 

أفاد مراسل الجزيرة في العراق بأن سبعة أشخاص قتلوا وأصيب 14 آخرون في انفجار عبوتين ناسفتين في منطقة الملعب وسط مدينة الرمادي غربي العراق. في حين قتل شخصان وعثر على جثة ثالث بمدينة الموصل شمالي البلاد.

من جهة ثانية أعلنت الشرطة العراقية مقتل شخصين والعثور على جثة في حوادث متفرقة شهدتها اليوم الأربعاء مناطق متفرقة في مدينة الموصل (400 كلم شمال بغداد).

وقال العميد محمد الجبوري من قيادة الموصل الأمنية لوكالة الأنباء الألمانية إن مسلحين مجهولين اغتالوا اليوم مدنيا يعمل موظفا في معمل للألبان أثناء خروجه من منزله في منطقة باب الجديد بالموصل بينما قتل آخر في انفجار عبوة لاصقة بسيارته الشخصية في منطقة الوحدة شرقي الموصل.
 
وأضاف الجبوري أن قوات الشرطة عثرت على جثة مدني مجهولة الهوية في منطقة تل الرمان غربي الموصل عليها آثار تعذيب.

وفي بغداد قال مصدر في وزارة الداخلية العراقية إن شرطيين أصيبا عندما سقط صاروخ كاتيوشا على شرقي العاصمة العراقية أمس الثلاثاء.

جنود عراقيون أثناء عملية تسلم مهام أمنية سابقة من قوات أميركية (الفرنسية-أرشيف)

تسليم مسؤوليات
على صعيد آخر أعلنت قيادة القوات البحرية الأميركية في جنوبي العراق اليوم عن تسليم المسؤوليات الأمنية في مرفأ البصرة النفطي إلى القوات البحرية العراقية.

وقال تشارلز غويت -نائب القائد العام في القيادة المذكورة- في بيان "سلمت القوات البحرية الأميركية المسؤوليات الأمنية وحماية مرافئ النفط العراقية إلى القوات البحرية العراقية".

وأضاف غويت أن القوات البحرية العراقية قادرة على حماية المنصات والمرافئ النفطية وتأمين المياه الإقليمية العراقية المحيطة بهذه المرافئ.

يشار إلى أنه من المقرر أن تنسحب القوات الأميركية من العراق نهاية 2011، بموجب اتفاقية أمنية موقعة بين بغداد وواشنطن، ولكن الطرفين يدرسان إمكانية إبقاء بعض القوات لفترة إضافية.

المصدر : الجزيرة + وكالات