استمرار مظاهرات القاهرة المنددة بإسرائيل
آخر تحديث: 2011/8/23 الساعة 15:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/8/23 الساعة 15:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/25 هـ

استمرار مظاهرات القاهرة المنددة بإسرائيل

المتظاهرون طالبوا بطرد السفير الإسرائيلي وإلغاء معاهدة السلام (الفرنسية)

تظاهر آلاف المصريين الليلة الماضية أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة لليوم الرابع على التوالي احتجاجاً على مقتل خمسة عسكريين مصريين بنيران إسرائيلية يوم الخميس الماضي.

وطالب المتظاهرون الحكومة باتخاذ إجراءات حازمة ضد إسرائيل، وفي مقدمتها طرد السفير الإسرائيلي من القاهرة وسحب السفير المصري من إسرائيل.

كما طالب المتظاهرون بإلغاء معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية، وبقطع جميع أشكال العلاقات مع تل أبيب.

وردَّد المتظاهرون، الذين تواصل توافدهم منذ مساء أمس حتى أدَّوا صلاة الفجر اليوم الثلاثاء، هتافات من قبيل "إطلع برة.. ومش حنمشي هو يمشي، في إشارة للسفير الإسرائيلي، وزنقا زنقا .. دار دار .. إسرائيل حتولَّع نار".

وجرت المظاهرة وسط تشديد أمني حيث انتشرت قوات الأمن، وعزَّزت عناصر من الشرطة العسكرية وجودها بمحيط السفارة مدعمة بآليات عسكرية خفيفة.

كما تظاهر المئات أمام منزل السفير الإسرائيلي بضاحية المعادي بالقاهرة رافعين لافتات بالعربية والإنجليزية تطالب برحيله.

موفاز يقر
وفي تل أبيب اعتبر رئيس لجنة الشؤون الخارجية والأمن بالكنيست شاؤول موفاز أن إسرائيل أخطأت بعدم تعبيرها عن أسفها لمقتل عناصر الأمن المصريين على الحدود فور وقوع الحادث.

وكان وزير الدفاع إيهود باراك أشار أمس الاثنين في مقابلة بثتها الإذاعة الإسرائيلية إلى أنه لم يعتذر لمصر عن مقتل رجال الأمن، وإنما أعرب عن أسفه  لسقوط ضحايا.

يُذكر أن العلاقات بين تل أبيب ومصر شهدت توترا بعدما قتلت القوات   الإسرائيلية خمسة من رجال الأمن المصريين بينهم ضابط برتبة نقيب على   الحدود المصرية الخميس الماضي. 

وأكدت قوة المراقبة الدولية بسيناء في تقرير عن مقتل الجنود المصريين أن إسرائيل ارتكبت مخالفتين لمعاهدة السلام المبرمة مع مصر هما "اجتياز الحدود المصرية وإطلاق الرصاص في الجانب المصري" من الحدود، وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.

وكانت القاهرة قد قررت في وقت سابق سحب سفيرها لدى إسرائيل احتجاجا على قتل قوات إسرائيلية الجنود المصريين في أسوأ تطور منذ معاهدة كامب ديفد قبل 32 سنة.

المصدر : وكالات

التعليقات