متظاهرون مصريون يحرقون العلم الإسرائيلي أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة (الفرنسية)

تقدمت مصر باحتجاج رسمي لإسرائيل بعد مقتل ستة بينهم ثلاثة من أفراد الأمن المصري بنيران إسرائيلية القرب من الحدود مع إسرائيل، والتي تفقدها اليوم رئيس الأركان الفريق سامي عنان، في حين شهدت القاهرة مسيرة احتجاجية أمام أمام السفارة الإسرائيلية تندد بالانتهاكات الإسرائيلية.

وقال الجيش المصري إن مصر تقدمت باحتجاج رسمي لإسرائيل اليوم بعد مقتل عدد من أفراد الأمن المصري بالقرب من الحدود مع إسرائيل، وطالبت بالتحقيق في الأمر.

وأوضح مسؤول عسكري أن بلاده تقدمت باحتجاج رسمي لإسرائيل على خلفية أحداث أمس التي وقعت على الحدود، وطالبت بإجراء تحقيق عاجل حول الأسباب والملابسات المحيطة بمقتل أفراد من القوات المصرية.

تم إغلاق منفذ العوجة البري بوسط سيناء بناء على أحداث الأمس وأكد مصدر أمني مصري مسؤول أن الإغلاق مستمر لحين إشعار آخر
عنان في سيناء
في هذه الأثناء أعلن مصدر عسكري عن توجه رئيس أركان الجيش المصري الفريق سامي عنان إلى سيناء لتفقد الوضع بعد الحادث.

وقال المصدر إن عنان سيرأس لجنة مكلفة بالتحقيق في مقتل عناصر من حرس الحدود "بنيران إسرائيلية" اثناء تعقب مسلحين يشتبه بأنهم شاركوا في هجمات إيلات التي أوقعت ثمانية قتلى إسرائيليين الخميس.

وقتل ستة مصريين بينهم ثلاثة عسكريين مساء الخميس وصباح الجمعة، وفق مصادر عسكرية.

وكان مسؤول عسكري قال الخميس لوكالة أنباء الشرق الأوسط إنهم قتلوا في انفجار صاروخ أطلقته مروحية إسرائيلية كانت تتعقب مسلحين هاربين.

وأصيب مجند آخر في إطلاق نار برأسه ودخل في غيبوبة، وفق مصادر طبية وأمنية. ولم تعرف هوية المهاجمين. وتشهد المنطقة الحدودية توترا حيث يجري البحث عن منفذي عمليات إيلات.

ويجتمع رئيس الوزراء المصري عصام شرف مساء الجمعة مع عدد من وزرائه بينهم وزيرا الداخلية والخارجية وممثل عن المجلس الأعلى للقوات المسلحة وعن المخابرات لبحث تطور الوضع الأمني في سيناء، وفق وكالة أنباء الشرق الاوسط.

 جنود إسرائيليون يتمركزون عند الحدود مع مصر (رويترز) 
إغلاق العوجة
وتم إغلاق منفذ العوجة البري بوسط سيناء، بناء على خلفية أحداث الأمس.

وأكد مصدر أمني مسؤول أن الإغلاق مستمر "لحين إشعار آخر" مشيرا إلى أن منفذ العوجة مخصص لعبور البضائع والتبادل التجارى بين مصر وإسرائيل طبقا لاتفاقية الكويز الموقعة بين الطرفين والولايات المتحدة.

غضب شعبي
وفي القاهرة خرجت مظاهرة حاشدة بعد ظهر اليوم أمام مقر السفارة الإسرائيلية للتعبير عن الغضب الشعبي إزاء الانتهاك الإسرائيلي للسيادة المصرية.

وطالب المتظاهرون بطرد السفير الإسرائيلي واتخاذ إجراء حازم تجاه الممارسات الإسرائيلية، داعين إلى قطع العلاقات مع "الكيان الصهيوني" وبرد فعل قوي، وحرقوا العلم الإسرائيلي.

المصدر : وكالات