اعتقال أربعة مسلحين بسيناء
آخر تحديث: 2011/8/17 الساعة 06:13 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/8/17 الساعة 06:13 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/19 هـ

اعتقال أربعة مسلحين بسيناء

ألسنة اللهب تتصاعد من أنبوب لنقل الغاز بالعريش جراء هجوم سابق شنه مسلحون (الفرنسية)

ألقت قوات الجيش المصري أمس الثلاثاء القبض على أربعة مسلحين كانوا يتأهبون لتفجير خط أنابيب لنقل الغاز في مدينة العريش بشبه جزيرة سيناء
.

وذكرت وكالة رويترز نقلا عن مصادر أمنية أن قوات الجيش بدأت هذا الأسبوع في شن حملة عسكرية أطلقت عليها اسم "عملية النسر" ضد الجماعات المسلحة الناشطة في سيناء، وذلك بعد ازدياد الهجمات التي تتعرض لها قوات الأمن هناك منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في انتفاضة شعبية في فبراير/شباط الماضي.

وقال مسؤول أمني -رفض ذكر اسمه- إن قوات الجيش اعتقلت أربعة مسلحين في موقع خط الأنابيب كانت بحوزتهم متفجرات وأسلحة.

وتعتبر هذه ثاني مجموعة مسلحة تسقط في أيدي قوات الأمن منذ بدء العملية العسكرية. وطبقا للمصادر نفسها، فقد هاجمت القوات المصرية أول أمس الاثنين مخابئ للمسلحين فقتلت واحدا وأسرت 11 آخرين.

وقال ضابط في المخابرات المصرية إن حوالي مائة رجل مسلح جابوا شوارع العريش على متن سيارات ودراجات بخارية أواخر الشهر الماضي، وهم يلوحون بأعلام تحمل شعارات إسلامية، قبل أن يهاجموا مركزا للشرطة في المدينة.

وأضاف الضابط -الذي امتنع عن كشف هويته- أن المسلحين الأربعة الذين اعتُقلوا أمس الثلاثاء لهم علاقة بتلك المجموعة دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.

في غضون ذلك، عثرت قوة من الشرطة والجيش في مصر على حقيبة حديدية كبيرة فيها كميات من المتفجرات بينها مادة "تى أن تي" الشديدة الانفجار بجوار مديرية أمن شمال سيناء، وذلك قبل انفجارها بساعتين تقريبا.

وتم العثور على تلك الحقيبة بمحض الصدفة عندما اشتبه أحد أفراد الشرطة العاملين في المديرية في وجودها، وتم على الفور استدعاء قوات من الجيش ومعها خبراء المفرقعات، وتم التعامل معها وإبطال مفعول المواد التفجيرية بها، وتبين أنه كان من المقرر أن تنفجر في الثانية من فجر اليوم الأربعاء أثناء تناول قوات الشرطة والجنود طعام السحور.

وأكد مصدر أمني مصري رفيع المستوى لوكالة الأنباء الألمانية أنه تم ضبط الحقيبة الحديدية بالفعل وبها المتفجرات قبل تفجيرها بنحو ساعتين تقريبا، وتم التعامل معها من قبل خبراء المفرقعات.



المصدر : الألمانية,رويترز

التعليقات