وفد حماس يقوده مشعل (وسط) وسيلتقي مسؤولين مصريين (الفرنسية-أرشيف)

وصل اليوم الثلاثاء إلى القاهرة رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل على رأس وفد من الحركة لإجراء مباحثات مع المسؤولين المصريين بشأن تطورات الأوضاع الفلسطينية.

وسيلتقي مشعل والوفد المرافق له عددا من القيادات الأمنية والسياسية المصرية، ومن المتوقع أن يبحث مع المسؤولين المصريين موضوع المصالحة التي تم توقيع اتفاق بشأنها مؤخرا في القاهرة بين حماس وحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

ونقلت وكالة قدس برس عن عضو المكتب السياسي لحماس عزت الرشق قوله إن زيارة وفد الحركة إلى القاهرة جاءت بدعوة من القيادة المصرية للقاء عدد من المسؤولين.

وقال إن الزيارة ستبحث عددا من الملفات المتصلة بتطورات القضية الفلسطينية والمصالحة الفلسطينية، وغيرها من الملفات ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، بالإضافة إلى العلاقات الفلسطينية المصرية.

وجاءت هذه الزيارة وسط تكهنات عن قرب إنجاز صفقة لتبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل يتم بموجبها الإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الأسير لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، مقابل إفراج إسرائيل عن مئات الأسرى الفلسطينيين.

غير أن الرشق نفى أن تكون لهذه الزيارة أي علاقة بصفقة شاليط الذي أسرته ثلاثة فصائل فلسطينية -بينها كتائب عز الدين القسام الذراع العسكرية لحماس- في 25 يونيو/حزيران 2006، ولا تزال تحتفظ به في مكان مجهول.

وكانت القاهرة قد شهدت خلال الأيام الماضية زيارات لمبعوثين إسرائيليين وممثلين عن حماس للمشاركة في لقاءات منفصلة مع مسؤولين مصريين للتوصل إلى صيغة مقبولة من الجانبين لإتمام صفقة التبادل هذه.

المصدر : الجزيرة + وكالات