قتلى بحمص وتزايد ضحايا اللاذقية
آخر تحديث: 2011/8/16 الساعة 13:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/8/16 الساعة 13:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/18 هـ

قتلى بحمص وتزايد ضحايا اللاذقية


ارتفع عدد ضحايا اجتياح مدينة اللاذقية، وقال شاهد عيان إن المدينة ما تزال تقصف بنيران الجيش السوري وسط عمليات فرار جماعي. وفي حمص قتل ما لا يقل عن 12 شخصا عندما أطلقت القوات السورية الرصاص على متظاهرين عقب صلاة التراويح
.

وفي اتصال مع الجزيرة قال شاهد العيان أبو أحمد إن حيي الرمل وقنينص في اللاذقية ما زال يتعرضان للقصف، كما تقوم قوات الجيش السوري بحملة اعتقالات عشوائية واسعة في عدة أحياء من المدينة الساحلية. وحذر الشاهد من نقص الإغاثة الطبية ونقص المواد الغذائية وانقطاع الكهرباء.

وقال اتحاد تنسيقيات الثورة السورية اليوم الثلاثاء إن عدد القتلى في مدينة اللاذقية بعد ثلاثة أيام من القصف المتواصل، ارتفع إلى 34 قتيلا -بينهم طفلة عمرها عامان- وسط عمليات فرار جماعي من المدينة.

وكانت مصادر قد ذكرت للجزيرة أن القوات السورية قصفت مدينة اللاذقية الساحلية لليوم الثالث على التوالي. وقالت المصادر إن 15 شخصا قتلوا أمس في المدينة، وإن الجيش يحاصر الآلاف داخل المدينة الرياضية في اللاذقية.

الجيش السوري يقصف اللاذقية لليوم الثالث
قصف المخيم
وقصف الجيش بالدبابات حارة يافا داخل مخيم الرمل الجنوبي للاجئين الفلسطينيين، ثم اقتحمها في خضم عمليات نزوح جماعي للعائلات.

وقال نشطاء إن خطوط الكهرباء والاتصالات قطعت عن منطقة "الصليبة" في اللاذقية، بينما أطلقت قوات الأمن النار على محتجين في مسجد الغريب بالمدينة
.

وكثفت قوات الأمن السورية من حملتها ليل الاثنين ضد المتظاهرين المناوئين لحكم الرئيس السوري بشار الأسد في أنحاء سوريا.

وقالت مصادر للجزيرة إن ما لا يقل عن 12 شخصا قتلوا عندما أطلقت القوات السورية الرصاص على متظاهرين في مدينة حمص عقب صلاة التراويح أمس. وكان المتظاهرون قد رددوا هتافات للتضامن مع اللاذقية وأخرى لإسقاط النظام.

كما قتل مدني آخر في مدينة دير الزور التي شهدت حملات اعتقال ومداهمات في أحياء الجبيلة والبوسرايا واعتقالات عديدة في صفوف المواطنين مع مداهمات للبيوت.

وقال نشطاء سوريون مقيمون في شمال لبنان إن دوي انفجارات وإطلاق نار سمع في أنحاء المنطقة الحدودية الشمالية بين لبنان وسوريا خلال اقتحام قوات الأمن بلدة السميكة. وقال الناشط عمر إدلبي إنه "أمكن سماع دوي القصف العنيف عبر الحدود لأن السميكة قريبا جدا من لبنان".

سلاح البحرية يدخل حرب النظام ضد الشعب
اعتقال عائلات
وقال مسؤول أمني لبناني لوكالة الأنباء الألمانية إن قوات من حرس الحدود السوري اعتقلت عائلات سورية كانت تحاول الفرار إلى شمال لبنان عبر الحدود بعد منتصف الليل من بلدة السميكة.

ونقل إدلبي عن نشطاء مقيمين في دمشق قولهم إن قوات الأمن السورية شنت حملة اعتقالات واسعة في حي المعظمية بدمشق. وأكد بقوله "حتى الآن اعتقل نحو 30 شخصا في المنطقة منذ منتصف الليل".

وأفادت لجان التنسيق بأن القوات السورية تطلق النار عشوائيا في حي الخضر بحمص، كما شهد حي المزة في قلب العاصمة دمشق مظاهرة مسائية.

وفي مدينة حماة، أفاد اتحاد التنسيقيات بسقوط جرحى إثر إطلاق نار على المنازل في منطقة كفرنبودة بالمدينة، وخروج مظاهرات في عدة أحياء تدخلت قوات الأمن لتفريقها. كما بث ناشطون على الإنترنت صورا لمظاهرة خرجت بعد صلاة التراويح بحي بيانون في مدينة حلب تطالب بإسقاط النظام
.

في هذه الأثناء، عبّرت منظمات حقوقية عن مخاوفها من العدد الكبير من حالات الاختفاء القسري والاعتقال والتعذيب التي قالت إنها تشمل آلاف المتظاهرين في سوريا.

القوات السورية تدخل الأحياء بالمدرعات
حلفاء دمشق
وفي التداعيات السياسية لاجتياح اللاذقية، استنكرت ما تسمى فصائل تحالف القوى الفلسطينية تصريحات مسؤولي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) حول قصف مخيم الرمل للاجئين الفلسطينيين في اللاذقية. 

ودعت الفصائل المتحالفة مع نظام الأسد إلى عدم زج الفلسطينيين في الأحداث الجارية في سوريا وعدم توظيف واستثمار ذلك لمصلحة جهات معادية
.

وأكد أمين سر الفصائل الفلسطينية في دمشق خالد عبد المجيد أن حي الرمل الفلسطيني لم يقصف على الإطلاق، وأن العمليات العسكرية والأمنية تجري في حي السكنتوري وقنينص المجاورين لحي الرمل، لكنه اعترف بمقتل فلسطيني نتيجة تبادل لإطلاق النار بين "المسلحين" في حي السكنتوري والقوات الحكومية.

وكان متحدث باسم الأونروا قال إن ما بين 5 و10 آلاف فروا من المخيم و"لا نعرف مكان هؤلاء الأشخاص"، وأضاف أن بعضهم هرب من إطلاق النار وآخرين بناء على أوامر من السلطات السورية.

وأدان أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه "بشدة" اقتحام القوات السورية مخيم الرمل وقصفه و"تهجير سكانه"، ووصف ما يجري "بالجريمة ضد الإنسانية".

أما المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة فقد دعا القيادة السورية إلى اتخاذ الإجراءات التي تحول دون المساس بحياة اللاجئين الفلسطينيين في المخيم
.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات