سفينة الكرامة الفرنسية تتوجه لغزة
آخر تحديث: 2011/7/7 الساعة 16:44 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/7 الساعة 16:44 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/7 هـ

سفينة الكرامة الفرنسية تتوجه لغزة

سفينة الكرامة نجحت في مغادرة الموانئ اليونانية (الفرنسية)

قالت "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة" إن سفينة "الكرامة" الفرنسية  نجحت في الإبحار نحو قطاع غزة المحاصر, بينما دعت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) اليونان إلى إطلاق باقي سفن أسطول الحرية 2الراسية في موانئ يونانية.

وأضافت الحملة أن السفينة التي أبحرت من ميناء كورسيكا الفرنسي قبل أن ترسو بأحد الموانئ اليونانية توجد حاليًا بالمياه الدولية باتجاه شواطئ قطاع غزة.

وكانت السلطات اليونانية قد قررت رسميًا منع سفن الأسطول التسع من الإبحار نحو غزة وعرضت نقل ما تحمله من مساعدات للقطاع عبر الموانئ الإسرائيلية، وهو ما رفضه القائمون على الأسطول.

لكن تلك السلطات منعت الباخرة من الإبحار بعد وصولها إلى جزيرة كريت جنوب اليونان, وقال ناطق باسم شرطة الميناء إن السلطات تقوم بإجراءات مراقبة روتينية للباخرة التي دخلت الميناء خلال الليلة الماضية.

وكانت باخرة الكرامة الفرنسية التي تحمل على متنها 12 ناشطا أعلنت صباح الأربعاء أنها انطلقت نحو قطاع غزة مخلفة بقية الأسطول الذي ترفض السلطات اليونانية منذ الجمعة السماح له بالسفر نحو غزة.

حماس تطالب

حماس طالبت السلطات اليونانية بالتراجع عن قرارها المتعلق بمنع سفر الأسطول الذي يحمل مساعدات إنسانية للقطاع
في الأثناء طالبت حماس السلطات اليونانية بالتراجع عن قرارها المتعلق بمنع سفر الأسطول الذي يحمل مساعدات إنسانية للقطاع.

وقال عضو المكتب السياسي للحركة محمود الزهار إن هذا الموقف "لا يخدم مصالح الشعبين الفلسطيني واليوناني" وإنه يجعل أثينا "تشارك فعليا في متابعة فرض الحصار الظالم  والحكم بالموت على شعب آثر الدفاع عن حقوقه الوطنية والإنسانية أسوة بكل  شعوب الأرض".

ودعا الزهار في مؤتمر صحفي عقده بغزة  الحكومة اليونانية إلى "السماح بانطلاق سفن أسطول الحرية التي تحمل هدفا إنسانيا ساميا وهو كسر الحصار غير القانوني" المفروض على قطاع غزة.

يُذكر أن إسرائيل اعترضت نهاية مايو/ أيار من العام الماضي سفن أسطول الحرية/1 ومنعته من الوصول إلى قطاع غزة بالقوة مما أدى لمقتل تسعة متضامنين أتراك وجرح العشرات.

المصدر : وكالات

التعليقات