خطة جديدة لإنهاء الأزمة اليمنية
آخر تحديث: 2011/7/7 الساعة 20:23 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/7 الساعة 20:23 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/7 هـ

خطة جديدة لإنهاء الأزمة اليمنية

استمرار المظاهرات والمسيرات المطالبة برحيل الرئيس عبد الله صالح (رويترز)

كشف مصدر في المعارضة اليمنية اليوم الخميس لوكالة رويترز أن القائم بأعمال الرئيس اليمني قدم خطة جديدة لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد ستبقي علي صالح في السلطة لفترة أطول مما اقترحته مبادرات سابقة. ويأتي ذلك في الوقت الذي ينتظر أن يلقي الرئيس علي عبد الله صالح الموجود في السعودية خطابا خلال الساعات القادمة عبر التلفزيون الرسمي.

وقال زعيم بالمعارضة –وفق رويترز- إن عبد ربه منصور هادي نائب الرئيس قدم للمعارضة مبادرة بديلة للمبادرة الخليجية التي رفضها صالح. 

وأضاف الزعيم المعارض بعد الاجتماع مع هادي "جوهر هذه الأفكار هو بدء الفترة الانتقالية بتشكيل حكومة انتقالية بقيادة المعارضة وتغيير مواعيد انتخابات الرئاسة من ستين يوما لفترة أطول دون نقل السلطة بشكل كامل لنائب الرئيس".

وقال عضو كبير آخر في المعارضة إنهم لن يتراجعوا وأضاف لرويترز "مستعدون للتجاوب مع المبادرة بشرط أن تنقل السلطة أولا لنائب الرئيس".

ومن جهة أخرى، ذكر موقع وزارة الدفاع اليمنية على شبكة الإنترنت أن الرئيس صالح سيلقي خلال ساعات خطابا موجها إلى الشعب اليمني عبر التلفزيون الرسمي. 

خطاب منتظر للرئيس صالح (الفرنسية)
خطاب
وبدوره أكد التلفزيون الحكومي أنه سيذيع خطابا للرئيس الذي نقل إلى السعودية في الرابع من الشهر الماضي بعد إصابته في هجوم استهدف قصره.  
 
ومن جهة أخرى، تتواصل التحركات الشعبية في مختلف المحافظات اليمنية مطالبة بالحسم الثوري وبتشكيل مجلس انتقالي. وطالبت مسيرة حاشدة اليوم في البيضاء بتشكيل مجلس عسكري لحماية الثورة مما قالوا إنه تلاعب السياسيين.

كما أكد الثوار استمرارهم على الاعتصام حتى تحقيق كافة أهداف الثورة، في حين أفرجت قوات الأمن التابعة للرئيس صالح عن قيادي في شباب الثورة بعد ثلاثة أيام من اعتقاله.

وذكر مراسل الجزيرة نت في صنعاء ياسر حسن أن ضاحية قعطبة بمحافظة الضالع شهدت أمس الأربعاء مسيرة حاشدة شارك فيها الآلاف طالبت بالحسم الثوري وبتشكيل مجلس انتقالي، وكذلك طالبت السعودية ودول الخليج وأميركا برفع  "وصايتهم" عن اليمن والوقوف مع خيارات الشعب.  

وقال عبدا العزيز المنصوب، نائب رئيس اللجنة الثورية الشبابية بقعطبة "خرجنا في ثورتنا الحضارية لننتزع حقوقنا المسلوبة من نظام أسرة صالح ولنعيد لليمن مكانتها وللشعب عزته وكرامته".

وأكد المنصوب للجزيرة نت أن الثوار صامدون في اعتصاماتهم وماضون وفق إستراتيجة الثورة السلمية مهما كان الثمن، كما حذر الجهات التي قال إنها تحاول الالتفاف على الثورة وعلى رأسها الجارة السعودية.  

كما عُقد في ساحة التغيير بالعاصمة صنعاء لقاء موسع ضم ائتلافات ثورية ووزراء وقبائل وعسكريين وأحزابا للاتفاق على آلية تصعيد ثوري موحد, وعلى متطلبات المرحلة الانتقالية وحماية الثورة.

كما شهدت محافظتا تعز والحديدة مسيرات حاشدة لرفض ما سماها المشاركون الوصاية الأميركية والسعودية على الوضع في اليمن, ودعا المشاركون في المسيرة إلى رحيل من سموهم بقايا النظام اليمني وتشكيل مجلس انتقالي لإدارة شؤون البلاد.

 مسؤول يمني قال إن مسلحين يشتبه في أنهم من القاعدة قتلوا عشرة جنود (الجزيرة)
قتلى 
ومن جهة أخرى، قال مسؤول عسكري يمني إن مسلحين يشتبه في أنهم متشددون من تنظيم القاعدة قتلوا عشرة جنود في كمين نصبوه على طريق في جنوبي اليمن.

وأوضح المسؤول أن المسلحين أطلقوا نيران أسلحتهم على المركبة التي كان يسافر فيها الجنود شمال مدينة لودر في محافظة أبين فقتل الجنود ونجا السائق فقط.

وقال شاهد عيان إنه رأى ثلاثة مسلحين يطلقون النار على الجنود، وإنهم منعوا الناس من نقل جثثهم, وسمحوا لهم فقط بنقل السائق إلى المستشفى.

ومن جهته، أكد مسؤول عسكري لوكالة أنباء سبأ اليوم الخميس أن الجيش وجه ضربة لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب بقتل اثنين من أعضائه البارزين في منطقة زنجبار.

وقال المسؤول العسكري في وقت سابق اليوم إن أبو خالد العسيري وهو قائد عسكري في التنظيم كان من بين أربعين متشددا قتلتهم القوات المسلحة يوم الاثنين في محافظة أبين.

وفي تعز قالت مصادر طبية للجزيرة نت إن شخصا قتل وأصيب 13 من المدنيين، حالة بعضهم خطيرة، جراء القصف المدفعي من قبل قوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس صالح استهدف المستشفى مساء الأربعاء.

كما نقل مراسل الجزيرة نت عن سكان محليون بمحافظة لحج جنوبي اليمن قولهم إنهم شاهدوا عشرات المسلحين يتجولون في منطقة الفيوش بلحج أمس الأربعاء بصورة مثيرة للاستغراب.

 

وأفاد شهود عيان بأن المسلحين ليسوا من أبناء المنطقة وأنهم قاموا عصر الأربعاء بالتدرب على الرماية بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بشكل علني، وأضاف الشهود للجزيرة نت أنهم أبلغوا الأمن بتواجد المسلحين غير أن الأمن لم يحرك ساكناً إزاء ذلك.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات