طلب فلسطيني لالتئام الجامعة العربية
آخر تحديث: 2011/7/25 الساعة 14:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/25 الساعة 14:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/25 هـ

طلب فلسطيني لالتئام الجامعة العربية

عباس متحدثا أمام مؤتمر السفراء الفلسطينيين في إسطنبول السبت الماضي (الفرنسية)

طلبت فلسطين رسميا عقد اجتماع استثنائي لجامعة الدول العربية، في حين رجح مسؤول فلسطيني كبير بأن تستخدم واشنطن حق النقض (فيتو) في مجلس الأمن ضد إعلان الدولة الفلسطينية.
 
فقد أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية أن الرئيس محمود عباس طلب من الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي اليوم الاثنين في اتصال هاتفي عقد اجتماع لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين لبحث الأزمة المالية الفلسطينية.
 
ووفقا للمصدر نفسه سيحضر الاجتماع الذي لم يحدد موعده بعد رئيس حكومة تصريف الأعمال سلام فياض، بينما كلف أمين الجامعة نائبه أحمد بن حلي برئاسة الاجتماع لتعذر مشاركته بسبب وجوده خارج مصر.
 
وتواجه السلطة الفلسطينية ضائقة مالية دفعتها إلى دفع نصف رواتب موظفيها عن الشهر الماضي بسبب معاناتها من عجز مالي بقيمة 535 مليون دولار في موازنتها العامة.
 
الأمم المتحدة
من جهة أخرى، قال عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) عزام الأحمد إن السلطة الوطنية ستتوجه إلى الأمم المتحدة للحصول على عضويتها وليس للاعتراف بالدولة الفلسطينية، متوقعا فيتو أميركيا ومأزقا وحرجا بالغا للجميع.
 
وأكد الأحمد أن السلطة تتوقع أن تستخدم واشنطن الفيتو في مجلس الأمن ضد مشروع المطالبة بإعلان الدولة المستقلة، مستشهدا بالضغوط الأميركية السابقة على القيادة الفلسطينية لثنيها عن طرح قضية الاستيطان بالأمم المتحدة.
 
وأضاف موضحا أنه سواء كان هناك فيتو أو لم يكن سيحيل مجلس الأمن طبقا للنظم المعمول به بالأمم المتحدة الطلب الفلسطيني على الجمعية العمومية، وبالتالي فتح القضية للنقاش مجددا حول قرار الجمعية رقم 181 الذي تم على أساسه قبول إسرائيل بالمنظمة الدولية وبالتالي حشر الجميع في وضع قانوني صعب.
 
وتواصل السلطة الفلسطينية استعداداتها للمطالبة بإعلان الدولة حيث تم إبلاغ سفرائها في مؤتمر عقد قبل يومين في إسطنبول باستضافة الدوحة في الرابع من أغسطس/ آب المقبل لاجتماع بشأن الصيغة النهائية لمشروع القرار الذي سيقدم للأمم المتحدة بحضور ممثلين عن السلطة وقطر ومصر والسعودية.
المصدر : وكالات