إعمار غزة يتعثر بسبب الحظر الإسرائيلي على إدخال مواد البناء للقطاع المحاصر (الجزيرة)

تظاهر العشرات من سكان قطاع غزة اليوم الأحد قبالة مقر وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين بالشرق الأدنى (أونروا) احتجاجا على تأخر مشاريع إعمار منازلهم.

ورفع المحتجون لافتات تندد بسياسة الوكالة الدولية تجاههم وعدم تنفيذها للمشروع الياباني الخاص بإعمار المنازل الآيلة للسقوط في مخيم الشاطئ للاجئين غربي غزة.

كما طالبوا أونروا بالشروع الفوري في مشاريع الإعمار وتكثيف خدماتها الإنسانية بدلا من تقليصها، قبل أن يقوموا بإغلاق البوابة الرئيسية لمقر الوكالة تعبيرا عن استيائهم.

وهدد المحتجون بإقامة خيمة اعتصام مفتوح أمام مقر وكالة الغوث حتى يتم تحقيق كافة مطالبهم.

وكانت أونروا أعلنت الشهر الماضي موافقة إسرائيل رسميا على بناء مشروعين سكنيين إضافة إلى بناء 18 مدرسة في جنوب قطاع غزة.

يُذكر أن الحصار الإسرائيلي على القطاع منذ أربعة أعوام أدى إلى منع إدخال مواد البناء مما أوقف العمل بالعديد من مشاريع البناء التي تشرف عليها أونروا بتمويل من دول مختلفة من بينها اليابان والمملكة السعودية.

المصدر : الألمانية