رابطة لصحفيي البحرين بالخارج
آخر تحديث: 2011/7/11 الساعة 21:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/11 الساعة 21:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/11 هـ

رابطة لصحفيي البحرين بالخارج

جانب من الاحتجاجات التي شهدتها البحرين الأونة الأخيرة

 الجزيرة نت-خاص

علمت الجزيرة نت أن مجموعة من الصحفيين والكتاب البحرينيين الذين اضطروا للخروج إلى عواصم غربية بعد الأحداث التي شهدتها بلادهم الآونة الأخيرة، يعتزمون تأسيس كيان صحفي جديد باسم رابطة الصحفيين البحرينيين.

وتعتبر الرابطة التي من المتوقع أن يعلن عنها خلال ٤٨ ساعة القادمة في وسائل الإعلام العالمية أول كيان مهني بحريني بالخارج.

مسودة البيان
وتوضح مسودة البيان الذي سيصدره المؤسسون -حصلت الجزيرة نت على نسخة منها- أن الرابطة سيتم تسجيلها وإشهارها بالعاصمة البريطانية لندن وستكون المقر الرئيسي للرابطة بعد اعتماد الممثل القانوني الذي سيباشر إجراءات التأسيس. وقد تم اعتماد ممثلين للرابطة بالعاصمتين الفرنسية والأميركية.

ووفق مسودة البيان فإن النظام الأساسي للرابطة أكد الالتزام بالعمل الوطني الساعي للمساهمة في تعزيز التحول الديمقراطي بالبحرين استناداً إلى الوثائق والمرجعيات الكبرى الثلاث التي أقرها شعب البحرين والمتمثلة في استفتاء الأمم المتحدة عام 1971 ودستور عام 1973، وميثاق العمل الوطني 2001.

وتحدثت مسودة البيان عن انتخاب الأعضاء المؤسسين لممثلين للمجلس الإداري الذي سيعد برنامجا لإقامة أنشطة بصورة مؤقتة لحين انتخاب مجلس الإدارة للدورة الأولى لمجلس الرابطة خلال العام الحالي.

الرابطة الجديدة ستضم  في عضويتها جميع الصحفيين والمصورين البحرينيين المحترفين داخل المملكة وخارجها
مشروع الرابطة
وستضم الرابطة الجديدة -التي من المتوقع أن تثير جدلا داخل البحرين مع جمعية الصحفيين البحرينية إضافة إلى أطراف رسمية أخرى- في عضويتها جميع الصحفيين والمصورين البحرينيين المحترفين داخل المملكة وخارجها.

وسيتضمن مشروع الرابطة الأول تأسيس مركز دراسات سيحمل اسم الناشر البحريني كريم فخراوي الذي توفي داخل المعتقل في ظروف غامضة قبل نحو ثلاثة أشهر، كما سيتم تأسيس مركز للإعلام الجديد باسم الكاتب والمدون البحريني زكريا العشيري الذي توفي أيضا داخل المعتقل في ظروف غامضة قبل نحو شهرين.

كما ستقوم الرابطة بإصدار التقارير الدورية والبيانات الإعلامية بثلاث لغات (العربية والإنجليزية والفرنسية) عن واقع حرية التعبير والرأي في البحرين، إضافة إلى وضع الصحفيين والمدونين والعاملين في الجسم الصحفي والإعلامي.

واشتملت المسودة على مطالبة السلطات بالإفراج عن جميع الصحفيين والمدونين إضافة إلى المصورين المعتقلين وإيقاف المحاكمة الجنائية القائمة ضدهم، وإسقاط جميع المحاكمات التي تجري ضد الصحفيين والمدونين والمصورين في المملكة.

مصدر صحفي:
من المتوقع أن تلعب الرابطة الجديدة دورا في الدفاع عن حرية الإعلام والصحفيين البحرينيين وفي تقديم الدعم اللازم لهم في شتى المجالات
دعم الصحفيين
وتوقع مصدر صحفي مطلع -رفض ذكر اسمه- أن تلعب الرابطة الجديدة دورا في الدفاع عن حرية الإعلام والصحفيين البحرينيين، وفي تقديم الدعم اللازم لهم في شتى المجالات.

وأضاف المصدر خلال اتصال مع الجزيرة نت أن عشرات العاملين بالجسم الصحفي تعرضوا للتسريح من أعمالهم بعد فرض قانون الطوارئ إثر مشاركتهم في مسيرة الصحفيين خلال حركة الاحتجاجات التي شهدتها البلاد منذ فبراير/ شباط الماضي أو بسبب حرية التعبير.

وأوضح المصدر الصحفي أن الكثير من الصحفيين تعرضوا أيضا خلال الأحداث الأخيرة إلى ما وصفها بانتهاكات مارستها الأجهزة الأمنية بحقهم مثل الاعتقال والتحقيق والتعذيب وفق تقارير المنظمات الدولية المدافعة عن حرية التعبير والصحفيين، وهو ما دفع الكثير منهم لترك البلاد.

المصدر : الجزيرة

التعليقات