أنباء عن إصابة صالح بشظية قرب القلب وحروق في الوجه والصدر (الفرنسية)

أعلنت مصادر للجزيرة أن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح توجه إلى السعودية لتلقي العلاج بعد إصابته في قصف بقصره الجمعة. وفي الأثناء أعلن عن وساطة سعودية من أجل هدنة بين القبائل والقوات الموالية للرئيس اليمني.

وذكرت مصادر للجزيرة أن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح قد نقل إلى السعودية لتلقي العلاج من إصابات قالت بي بي سي إن من بينها شظية قرب القلب وحروقا بالصدر والوجه.

وقال مراسل الجزيرة في الرياض ماجد الحجيلان إن نبأ توجه الرئيس إلى السعودية مؤكد وأنه من أجل العلاج، ومن المتوقع أن يصل إلى الرياض إن لم يكن وصل بالفعل.

وأشار المراسل إلى أن السعودية أعلنت وساطتها من أجل التوصل إلى هدنة في اليمن بين زعماء القبائل والقوات الموالية للرئيس اليمني.

وقال المراسل إن ذلك جاء بعد مكالمة بين الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز وعبد ربه منصور هادي -نائب الرئيس اليمني- الجمعة بعد إصابة صالح.

وقد أعلن الشيخ صادق الأحمر شيخ قبيلة حاشد، استمرار التزامه بوقف إطلاق النار بناءً على وساطه يقودها الملك السعودي وولي عهده رغم القصف المتكرر من قوات صالح على منزله ومنازل إخوانه.

المصدر : الجزيرة + وكالات