بلخادم اعتبر ما تتعرض له ليبيا يستهدف المنطقة العربية (الألمانية-أرشيف)

ندد حزب جبهة التحرير الوطني -العضو في الائتلاف الحاكم في الجزائر- السبت بـ"التدخل الأجنبي في ليبيا"، معتبرا أن ما تتعرض له ليبيا "ليس سوى مسلسل طويل رهيب يستهدف المنطقة العربية".

وقال عبد العزيز بلخادم الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني ووزير الدولة والممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة "حزب جبهة التحرير الوطني لا يمكن إلا أن يكون مع الشعب الليبي الشقيق وحقه في البحث عن المسلك الذي يرتضيه لتجاوز محنته بما يحفظ أمنه وسيادته".

وأضاف في كلمة له خلال افتتاح أعمال الدورة الثانية العادية للجنة المركزية للحزب ببلدة زرالدة بالضاحية الغربية للعاصمة الجزائرية "نحن نرفض التدخل الأجنبي في ليبيا".

وتابع "لا نرى من جانبنا أن الإجراءات المتبعة لحد الآن تصب في اتجاه عدم التدخل وهو ما يجعلنا نعبر عن خشيتنا من أن ما تتعرض له ليبيا ما هو سوى حلقة من مسلسل طويل كانت بدايته من السودان ولا يعرف أحد من غير الذين أعدوا هذا المخطط الرهيب إلى أين سينتهي".

من جهة ثانية انتقد بلخادم مجددا دعوة مجلس التعاون الخليجي للمغرب إلى الانضمام إليه.

وقال "ولعل تلك الدعوة الغريبة العجيبة التي بادر بها مجلس التعاون الخليجي باتجاه أشقائنا في المغرب ليست سوى حلقة أخرى هدفها حمل الجزائر على النظر في الاتجاه المعاكس وتجاهل ما يجري على حدودها الشرقية، لكن هيهات أن ينسى الجزائريون إخوانهم الليبيين فلهم علينا حق الجيرة والدين والدم والتاريخ".

وكان بلخادم قد اعتبر في وقت سابق أن هناك من يعمل على معاقبة الجزائر على مواقفها القومية تجاه القضايا العربية والدولية عبر استهدافها من خلال الأزمة الليبية.

كما حذر وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي مؤخرا من وجود أجندة أجنبية تسعى لتفكيك دول المنطقة عبر التدخل في ليبيا.

المصدر : وكالات