المطالبة الشعبية بمحاكمة غالي بدأت منذ العام 2007 (الجزيرة نت-أرشيف)

قضت محكمة مصرية اليوم السبت بالسجن المشدد 30 عاما غيابيا على وزير المالية الأسبق الهارب يوسف بطرس غالي، مع عزله عن منصبه ورد المبالغ المستولي عليها والغرامة.

وقال مصدر قضائي إن قاضي المحكمة الجنائية بالقاهرة مجدي غنيم حكم بالسجن لمدة 15 عاما على يوسف بطرس غالي لإدانته بتهمة تبذير المال العام عبر الإضرار العمدي بأموال أصحاب سيارات كانت قيد التحفظ في إدارة الجمارك بمطار القاهرة الدولي، إضافة إلى حكم لمدة 15 عاما آخر بتهمة استغلال النفوذ.

وأضاف المصدر أن النيابة العامة أحالته إلى المحاكمة لثبوت تصرفه في ست سيارات فارهة كانت مستوردة لحساب أشخاص بأن استعملها لنفسه وللغير.

كما اتهمت المحكمة غالي بتسخير العاملين في وزارة المالية وأجهزة الحاسب الآلي والطابعات الموجودة بالوزارة لدعاياته الانتخابية.

وتضمن الحكم إعادة 30 مليون جنيه مصري (نحو خمسة ملايين دولار) ودفع غرامة قيمتها 30 مليون جنيه أخرى مع العزل عن المنصب.

يذكر أن غالي غادر البلاد خلال ثورة 25 يناير التي أسقطت الرئيس المخلوع حسني مبارك. وكان عشرات الآلاف قد تظاهروا في ميدان التحرير يوم الجمعة 28 مايو/أيار الماضي، وتضمنت مطالبهم الدعوة إلى تعجيل محاكمة رموز النظام السابق.

المصدر : وكالات