الأحمر توقع تنصيب هادي رئيسا مؤقتا لليمن قبل إجراء الانتخابات (رويترز-أرشيف)

توقع الأمين العام للجنة الحوار الوطني حميد الأحمر التوصل إلى انفراج لتحقيق حل سياسي لأزمة اليمن، في وقت تحدثت مصادر عن قيام الرئيس علي عبد الله صالح بأداء مناسك العمرة تمهيدا لعودته إلى بلاده قريبا.

وقال الأحمر في مقابلة مع صحيفة فايننشال تايمز الصادرة اليوم الأربعاء إنه التقى نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي للمرة الأولى أمس الثلاثاء في اجتماع حضره أيضاً اللواء المنشق علي محسن الأحمر يمكن أن يمهّد الطريق للأول لتولي الرئاسة في الأسابيع المقبلة.

وأضاف الأحمر أن نائب الرئيس يدرك تماماً خطورة الوضع، وأبلغه خلال الاجتماع أن اليمن ليس شركة عائلية أو مزرعة خاصة، وأنه كلما طال الانتظار كلما صار الوضع أسوأ.

وتوقع إمكانية التوصل قريباً إلى اتفاق مبدئي لتشكيل حكومة توافق وطني، وتعيين هادي كرئيس مؤقت حتى الانتخابات الوطنية، كونه أفضل شخص لقيادة اليمن في هذا الوقت العصيب.

واشتكى الأحمر من أن الولايات المتحدة لم تكن راغبة في تكثيف الضغوط على الرئيس صالح خوفاً من أن يؤدي ذلك إلى فقدان حرية الحركة في محاربة تنظيم القاعدة في اليمن.

وقال إن واشنطن تعتقد أن مصالحها الأمنية يمكن ضمانها فقط من خلال علاقاتها الشخصية مع بعض الناس كونها قلقة من التعامل مع الدولة أو المؤسسات.

وأكد أنه سيعمل على ضمان علاقات دولية جيدة من خلال إقامة المؤسسات وتحسين الأوضاع الاقتصادية بما يضمن الأمن للجميع، مؤكدا أن الحوار مع القبائل التي تؤوي عناصر القاعدة أفضل من التعامل معها بسرية.

شباب تعز طالبوا بسرعة تشكيل مجلس انتقالي وإنهاء عسكرة مدينتهم (رويترز-أرشيف)

مظاهرات بتعز
من جانب آخر جدد أبناء محافظة تعز عزمهم على تصعيد الفعل الثوري حتى الحسم النهائي.

وطالبوا في مسيرة شارك فيها مئات الآلاف بسرعة تشكيل مجلس انتقالي وإنهاء عسكرة مدينتهم وإيقاف القصف العشوائي والمستمر من قبل من وصفوهم بفلول الحرس الجمهوري.

وشدد المتظاهرون على إقالة مدير الأمن العام عبد الله قيران واتهموه بإحياء النعرات العصبية والمناطقية من خلال استقدامه مجاميع قبلية مسلحة من عمران ورداع وخولان لإحداث فتنة في المحافظة.
 
ونقل مراسل الجزيرة نت بتعز عبد القوي العزاني أن المتظاهرين رفعوا لافتات وشعارات منددة بالموقف السعودي الداعم لبقايا نظام صالح.

وكان الحرس الجمهوري قد جدد قصفه لساحة الحرية والأحياء المجاورة لها ليلة أمس بعد هدوء استمر ثلاثة أيام.

الصحيفة اليمنية تحدثت عن تحضيرات لاستقبال شعبي لصالح (رويترز-أرشيف)
عمرة لصالح
من جهة أخرى أعلنت صحيفة يمنية أن الرئيس علي عبد الله صالح سيتوجه اليوم الأربعاء إلى مكة المكرمة لأداء العمرة، مشيرة إلى استعدادات شعبية في اليمن لاستقباله قريباً.

وقالت أسبوعية الوحدة الرسمية إن صالح سيتوجه لأداء مناسك العمرة، قادما من الرياض التي تلقى العلاج فيها لأكثر من أسبوعين، إثر إصابته في قصف استهدف مسجد الرئاسة اليمنية في الثالث من يونيو/حزيران الجاري.

وأكدت الصحيفة أن "تأدية الرئيس صالح لمناسك العمرة يأتي بعد أن منّ الله عليه بالشفاء". وأشارت إلى استعدادات رسمية وشعبية في اليمن للاحتفال بعودته سالما من السعودية، على حد قولها.

من جانبها، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، فيكتوريا نولاند -في مؤتمر صحفي بمقر الوزارة الثلاثاء- إن واشنطن ليست على بينة بأن صالح يخطط للعودة إلى اليمن، لكنها جددت التأكيد على المطلب الأميركي المتمثل بتوقيع المبادرة الخليجية.

وتقوم الإدارة الأميركية والاتحاد الأوروبي بمساع حثيثة لنقل السلطة إلى نائب صالح الفريق عبد ربه منصور هادي كرئيس مؤقت لليمن خلال شهرين تتم بعدها الدعوة لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية.

المصدر : الجزيرة