الشباب تتوعد بتصعيد هجماتها بمقديشو
آخر تحديث: 2011/6/2 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/6/2 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/2 هـ

الشباب تتوعد بتصعيد هجماتها بمقديشو

 راغي طالب المدنيين بالابتعاد عن قوات الاتحاد الأفريقي (الجزيرة نت) 

قاسم أحمد سهل-مقديشو

توعدت حركة الشباب المجاهدين بتصعيد هجماتها على قوات الاتحاد الأفريقي وإجهاض حملتها العسكرية في العاصمة الصومالية مقديشو.

واعتبر المتحدث باسم الحركة علي محمود راغي في مؤتمر صحفي عقده أمس الأربعاء في مقديشو العملية التي نفذتها قبل يومين ضد موقع عسكري  للقوات الأفريقية بداية لهذا التصعيد.

وأضاف أن الهجوم نفذه "استشهاديون" من الحركة وأسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 30 جنديا من القوات الأفريقية بينهم ضباط كبار.

وقال "سيسمع الناس في الساعات أو الأيام القادمة ما يفرحون به، نقول ونكرر سنضعف العدو وسندمره بإذن الله".
 
وحذر المتحدث المواطنين الصوماليين من الاقتراب من قواعد القوات الأفريقية، وقال "عندما يتعرض جنود هذه القوات لعملياتنا ينتقمون من الناس الموجودين قريبا من قواعدهم".

جندي من القوات الحكومية في أحد الشوارع بمقديشو (الجزيرة نت)

حظر
على الجانب الحكومي أصدر الرئيس الصومالي شريف شيخ أحمد مرسوما يحظر على أفراد القوات الحكومية الذين انتهوا من أداء واجبهم حمل السلاح وسط الشعب.

ويطالب المرسوم هؤلاء الأفراد بترك السلاح في مواقعهم وثكناتهم للمساعدة في تحقيق الأمن "وعدم إعطاء الفرصة للعدو لإيذاء الشعب".

كما أشار المرسوم إلى أنه تم تشكيل قوة مكونة من الجيش والشرطة والاستخبارات ستقوم بدورية في الشوارع تحارب هذه الظاهرة وتتأكد من التزام الجنود بالحظر، وتنذرهم بالعقاب إذا لم يلتزموا به.
 
وجاء المرسوم  بعد اجتماع الرئيس الصومالي واللجنة الأمنية لبحث الإجراءات التي يجب اتخاذها لمنع تكرار العملية التي استهدفت موقعا لقوات الاتحاد الأفريقي والتي نفذها مهاجمون من حركة الشباب المجاهدين يرتدون الزي العسكري للقوات الحكومية.

المصدر : الجزيرة

التعليقات