قاسم كان في أول برلمان بحريني عام 1973 (الجزيرة نت-أرشيف)
قال المرجع الشيعي البحريني آية الله عيسى قاسم إن مجرد القيام بـ"إصلاح تجميلي" لن يرضي البحرينيين الذين خرجوا في مظاهرات حاشدة وأكد على الالتزام بالنهج السلمي في هذه الاحتجاجات.  

وأكد قاسم خلال خطبة الجمعة في جامع الصادق بمنطقة الدراز غرب المنامة إنه ينبغي الحفاظ على الطابع السلمي في الدعوات للإصلاح الديمقراطي مع عدم التخلي عن المطالب.

ومضى قائلا إنه "ينبغي ألا يتوهم أحد أن الناس سيقبلون بالخروج صفر اليدين بعد كل هذا التعب والمعاناة والتضحيات الغالية" مشيرا لمقتل عشرات المتظاهرين منذ اندلاع الاحتجاجات في مارس/آذار الماضي.

وأضاف أن الناس لم يحتشدوا من أجل الحصول على إصلاحات تجميلية.  

وكان ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة أعلن عن حوار وطني من المقرر أن يبدأ مطلع الشهر المقبل وسيبحث في إصلاحات ديمقراطية بحسب ما ذكره مسؤولون.

وتطالب المعارضة بتهيئة أجواء الحوار عبر عدة نقاط أبرزها الإفراج عن المعتقلين ووقف فصل الطلاب والعمال وإعادة المفصولين لعملهم، ووقف محاكمة من اعتقل على خلفية المظاهرات، وإزالة المظاهر الأمنية والسماح بالتعبير السلمي والتجمعات ووقف انتهاكات حقوق الإنسان، ومن ثم العمل على تشكيل مجلس نواب كامل الصلاحيات وحكومة منتخبة. 

المصدر : وكالات