إحدى غارات الناتو هذا الأسبوع ضد أهداف تابعة لنظام القذافي (الجزيرة)

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) إن حكم نظام العقيد الليبي معمر القذافي يقترب من النهاية، مؤكدا أن الحلف أحرز تقدما ملحوظا في ليبيا ويحقق أهدافه هناك، وأضاف أن الناتو "أضعف بشكل كبير قدرات القذافي لقتل شعبه".

واعتبر أندرس فوغ راسموسن أن "الحكم الإرهابي للقذافي يقترب من النهاية، وأصبح معزولا بشكل كبير في الداخل والخارج، حتى المقربون منه يرحلون أو ينشقون أو يتخلون عنه".

في الوقت نفسه يصل رئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما إلى العاصمة الليبية طرابلس اليوم بغرض إجراء محادثات مع القذافي.
 
وقال مصدر في مكتب زوما إن المحادثات ستتركز على "إستراتيجية لخروج القذافي من ليبيا"، مشيرا إلى أن جنوب أفريقيا وتركيا تعملان في إطار خطة بهذا الشأن.

جاكوب زوما (رويترز-أرشيف)
لكن المتحدث باسم زوما اعتبر أن الحديث عن إستراتيجية للخروج "مضللة"، قائلا إن الزيارة تجري ضمن جهود الاتحاد الأفريقي في ليبيا لتبني الإصلاحات السياسية المطلوبة لإنهاء الأزمة الحالية.

وكان وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس أعلن الأحد أن القذافي سيتنحى من منصبه في نهاية المطاف، وقال إن الغارات الجوية التي تشنها مقاتلات الناتو في ليبيا لا تستهدفه شخصيا، في حين تمسك المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل بضرورة رحيل القذافي.

ويشن الحلف حملة جوية ضد ليبيا بتفويض من الأمم المتحدة يسمح باستخدام 
القوة لمنع قوات القذافي من قتل المدنيين.
 
وتقول جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان إن عشرات الناس قتلوا على أيدي قوات القذافي التي شنت حملة صارمة ضد المحتجين قبل بدء الحملة العسكرية، وتوفي المئات أيضا منذ ذلك الحين نتيجة لحصار القوات الحكومية لمدينة مصراتة الواقعة تحت سيطرة المعارضين.

دعاوى قضائية
من جهة أخرى قال وزير الخارجية الفرنسي الأسبق والمحامي رولان دوما خلال زيارة يقوم بها إلى طرابلس إنه يستعد لرفع دعاوى قضائية نيابة عن الضحايا المدنيين الليبيين ضد الدول المشاركة في قصف أهداف ليبية ضمن عملية حلف الناتو العسكرية الحالية.

المحامي رولان دوما قال إنه يستعد لرفع دعاوى قضائية نيابة عن الضحايا المدنيين الليبيين ضد الدول المشاركة في قصف أهداف ليبية ضمن عملية حلف الناتو العسكرية الحالية
وأوضح دوما الذي يصطحب معه المحامي الفرنسي الشهير جاك فرجيس أنهما سيكشفان مزيدا من التفاصيل بهذا الشأن عندما يعودان إلى فرنسا.

وأضاف دوما أنه شاهد في طرابلس عددا من الضحايا المدنيين لغارات الناتو، وأشار إلى أنه مستعد للمرافعة عن العقيد الليبي معمر القذافي أمام المحكمة الجنائية الدولية إذا وجهت له المحكمة اتهامات بارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية.

وأشار ممثل عن وزارة العدل الليبية خلال مؤتمر صحفي في طرابلس إلى أن المحامييْن الفرنسيين "تطوعا" لمساندة تقديم شكوى من عائلات "ضحايا غارات الحلف الأطلسي" بحق ساركوزي الذي ترأست بلاده عمليات التحالف الدولي في ليبيا.

وقال إبراهيم بوخزام بحضور نحو ثلاثين ممثلا عن العائلات الذين وقعوا وكالات للمحاميين إن "المحاميين سيرفعان شكوى باسم العائلات الليبية أمام المحاكم الفرنسية".

المصدر : وكالات