هاجم مجهولون فريق قناة الجزيرة في بن قردان جنوبي تونس أثناء قيامه بعمله, وطاردوه مسافة عدة كيلومترات.

وقال مراسل الجزيرة محمد البقالي إن مجهولين مسلحين بالعصي والهري فاجؤوا أفراد الفريق وضربوهم إلى أن تمكنوا من الاحتماء بالحرس الوطني.

وذكر المراسل أن المهاجمين عادوا مجددا وطاردوا الفريق المكون من المراسل والمهندس محمد شرف والتقني وليد الفالحي بثلاث سيارات وهددوهم بمزيد من الاعتداء "إذا ما واصلوا العمل هناك"، كما وجهوا السباب والشتائم لقناة الجزيرة متهمين إياها بالتحريض على النظام الليبي.

وقد اتصل عدد من أعضاء ما يعرف بمجلس حماية الثورة بفريق الجزيرة وقالوا إن المهاجمين لا يمثلون سكان المنطقة، وعبروا عن الاعتذار والاستعداد للتعاون.

ورجح المراسل أن يكون المهاجمون من عناصر مسلحة تشارك في عمليات التهريب, وهي عمليات قال إنها تضررت بشددة بفعل التغطيات الإعلامية.

كما قال إن المهربين الذي يتهمون الجزيرة بالتحريض يرون أن تغطية القناة أثرت على نشاطهم سلبا, مشيرا إلى أن الفريق تنفس الصعداء بعد الابتعاد عن المنطقة بنحو 30 كلم.

المصدر : الجزيرة