سوزان مبارك تواجه تهما بالتربح غير المشروع واستغلال النفوذ الرئاسي (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مستشفى شرم الشيخ الدولي أن سوزان ثابت قرينة الرئيس المخلوع حسني مبارك ستخضع لقسطرة في القلب بالمستشفى المحتجزة فيه منذ صدور قرار بحبسها 15 يوما على ذمة التحقيق في قضايا تربح غير مشروع واستغلال نفوذ.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن مدير المستشفى محمد فتح الله أن سوزان مبارك لا تزال في غرفة العناية المركزة بالمستشفى حيث تقرر اليوم حجزها لمدة 48 ساعة لإجراء القسطرة.

كان جهاز الكسب غير المشروع قد أمر الجمعة بحبس سوزان على ذمة التحقيق لمدة 15 يوما في اتهامات باستغلال النفوذ وتضخم الثروة بطرق غير مشروعة ونقلت إلى العناية المركزة بالمستشفى يوم الجمعة بعد الاشتباه في إصابتها بذبحة صدرية.

يشار إلى أن سوزان مبارك تواجه تهمة "استغلال النفوذ الرئاسي في تحقيق ثروات طائلة لا تتناسب مع مصادر الدخل المقررة قانونا لها". ومن بين التهم الموجهة لها، التعامل على حساب مكتبة الإسكندرية البالغة قيمته 147 مليون دولار  سحبا وإيداعا لحسابها الشخصي.

وقد صدر قرار بحبس مبارك لأول مرة يوم 13 أبريل/نيسان الماضي، وهو موجود في مستشفى بشرم الشيخ منذ أن عانى من مشكلات صحية بداية التحقيق معه أمام مسؤولين من مكتب النائب العام.

المصدر : وكالات