حظر التجول جاء في غمرة اضطرابات واحتجاجات قمعتها السلطات بشدة (الفرنسية)

أعلنت وزارتا الدفاع والداخلية التونسيتان تخفيف حظر التجول المفروض على العاصمة التونسية وضواحيها منذ السابع من الشهر الجاري بعد أيام من الاضطرابات، اعتبارا من اليوم السبت. وبررت السلطات ذلك بتحسن الأوضاع الأمنية.

وقررت الوزارتان في بيان مشترك نقلته وكالة تونس أفريقيا للأنباء الحكومية تخفيض مدة منع التجول ليصبح من الساعة الثانية عشرة ليلا إلى الساعة الرابعة صباحا، وذلك بداية من اليوم السبت.

ودعت الوزارتان "كافة المواطنين إلى عدم الانسياق وراء دعوات التحريض على العنف وبث الفوضى والمحافظة على ما تم تحقيقه من عودة للأمن والسلم الاجتماعي".

وكانت السلطات التونسية قد فرضت يوم السابع من الشهر الجاري نظام حظر التجول في إقليم تونس الكبرى اعتبارا من الساعة التاسعة مساء، وذلك على خلفية احتجاجات واضطرابات قمعتها السلطات الأمنية بشدة.

وشمل حظر التجول إقليم تونس الكبرى الذي يتألف من أربع محافظات هي تونس العاصمة، وأريانة، وبن عروس، ومنوبة.

وجاءت تلك الاضطرابات والمظاهرات على خلفية تصريحات لوزير الداخلية السابق فرحات الراجحي اتهم فيها رئيس الحكومة المؤقتة الباجي قائد السبسي  بالكذب وبأن ثمة حكومة ظل تدير دواليب الدولة، كما اتهم الجيش التونسي بالتحضير لانقلاب.

المصدر : وكالات