الصدر طالب أنصاره بالاعتصام حتى خروج الاحتلال (رويترز)

هدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بإيقاف تجميد جيش المهدي، ودعا أتباعه إلى الاعتصام المفتوح في أرجاء البلاد للمطالبة بخروج القوات الأميركية من العراق.

وفي بيان هو الثاني في غضون يوم, طلب الصدر من أتباعه المتجمعين في الذكرى الثامنة للاحتلال الأميركي للعراق التوجه إلى أقرب مكاتب للتيار الصدري للمشاركة في الاعتصام السلمي المطالب بخروج الاحتلال.

وأمر الصدر في بيانه أنصاره بتصعيد المقاومة السلمية والشعبية والاعتصامات ورفع شعار الشعب يريد إخراج الاحتلال والشعب يريد إسقاط الغزاة والشعب يريد إسقاط الفساد.

وكان الزعيم الشيعي قد هدد في بيان سابق السبت بتصعيد عملية المقاومة العسكرية والرجوع عن تجميد جيش المهدي إذا لم يخرج الأميركيون من العراق نهاية العام الجاري.

وقال المساعد البارز حازم الأعرجي "نقول للبيت الأسود بأننا جميعا قنابل موقوتة والأزرار بيد السيد القائد مقتدى الصدر". وأضاف أنه ينبغي على القوات الأميركية أن ترحل من أرض العراق دون رجعة.

وتأتي هذه التهديدات بعد مطالبة وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الحكومة العراقية بتقرير ما إذا كان على القوات الأميركية أن تبقى لتساعد في صد تمرد ما زال قويا.

المظاهرات شملت أغلب المدن العراقية (رويترز)

مظاهرات الجمعة
وشهدت عدة مدن ومناطق في العراق مظاهرات بعد صلاة الجمعة تطالب برحيل القوات الأميركية، التي يبلغ قوامها 47 ألف جندي، وعدم التمديد لها بعد أن نصت اتفاقية أمنية بين واشنطن وبغداد على انسحاب هذه القوات بنهاية عام 2011.

وقال مراسل الجزيرة نت في بغداد علاء يوسف إن آلاف العراقيين توافدوا يوم أمس إلى ساحة التحرير للمشاركة في ما سموها مظاهرة "جمعة الرحيل"، ورفعوا شعارات تندد بـ"الاحتلال وعملائه".

ونقل المراسل عن عدي الزيدي -أحد منظمي المظاهرات في العراق ورئيس جبهة إنقاذ العراق- أن الحكومة العراقية "حاولت بكل الأشكال أن تعيق وصول المتظاهرين إلى ساحة التحرير".

وأضاف أن جميع أعضاء اللجنة التحضيرية لمظاهرة "يوم الرحيل"، التي نظمت أمس ومظاهرة "يوم الخلاص" التي ستنظم اليوم، أصدرت السلطات الحكومية مذكرات اعتقال بحقهم.

كما شهدت محافظة الأنبار أيضا مظاهرات حاشدة بعد صلاة الجمعة رفعت شعارات تدعو إلى خروج القوات الأميركية من العراق وإطلاق سراح المعتقلين في السجون.

وأكدت كلمات ألقاها في المظاهرات عدد من علماء الدين على ضرورة التلاحم الوطني بين العراقيين من أجل إنهاء الاحتلال وإعادة بناء العراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات